أوراق في المقامرة الكبرى القادمة !

Submitted on Sun, 12/03/2017 - 18:41

عارف معروف

 لم تعد حقيقة علاقة النظام السعودي او بالأحرى تحالفه مع اسرائيل ضربا من التكهن ولا الاتهامات او الشتائم السياسية التي يبغي مطلقوها التحريض على النظام بل اصبحت وبصوره متعاظمة ويوميه امرا واقعا وملموسا .

انقلاب صالح على الحوثيين كالتحالف بينهما وبين إيران...لا علاقة للمبادئ بالموضوع!

Submitted on Sun, 12/03/2017 - 14:09

علاء اللامي

أعيد هنا نشر تعليق لي على منشور للصديق العزيز نصير المهدي وتجدون رابط المنشور في خانة أول تعليق: حين رفضت باكرا، تأييد التحالف بين صالح والحوثيين ومع اندلاع الحرب الأهلية في اليمن وتحولها لاحقا إلى عدوان سعودي رجعي على هذا البلد المظلوم، استندت في رفضي لحقيقتين الأولى بخصوص علي عبد الله صالح والذي أريد لنا أن نصدق أنه تحول من دكتاتور مخلوع أوردت الكثير من تفاصيل سيرته ومواصفاته في منشورك أخي العزيز نصير، والحقيقة الثانية كانت بخصوص حركة الحوثيين "أنصار الله" وريثة السردية الملكية الإمامية، والتي أريد لنا أن نصدق أنها حركة شعبية استقلالية معادية للرجعية السعودية ولأمير

حول انقلاب صالح على الحوثيين " ما الغريب في ما حدث؟

Submitted on Sun, 12/03/2017 - 13:03

نصير المهدي

وما الغريب فيما يجري في اليمن علي عبد الله صالح حقق أهدافه وأغراضه وبدلا من التعامل معه كرئيس مخلوع ينضم الى نادري المدانين جماهيريا بعد ما سمي بالربيع العربي عاد طرفا رئيسيا في اليمن وهو في الأساس يمتلك القوة العسكرية فالجيش معه والحرس الجمهوري الذي يقوده ابنه في جيبه والبرلمان اليمني ذو أغلبية من حزبه والرجل تاريخيا على صلة وثيقة بأميركا وعلاقة متينة بالسعودية وهو أول رئيس يمني وقع على اتفاقية اعترفت بتابعية أراض يمنية تاريخية أستولت عليها السعودية في جيزان ونجران بالقوة والاحتلال الى السعودية وهو حليف لنظام صدام سواء في حربه مع إيران أو في مجلس التعاون العربي أو في

العبادي على طريق السادات وسيضيع كركوك مجددا!

Submitted on Sat, 12/02/2017 - 03:31

علاء اللامي

منذ اليوم الأول لعملية فرض الأمن في محافظة كركوك والمناطق المنتزعة من قبل قوات البيشمركة حذر الفقير "الى الله فقط" من نهاية محزنة لهذه العملية التي بدأت بنجاح كبير على الطريقة الساداتية التي تنقلب بموجبها الانتصارات إلى هزائم. وها هو العبادي يراوح مكانه منذ معركة صغيرة قرب معبر إبراهيم الخليل تصدت فيها قوات البيشمركة للقوات الاتحادية فتوقفت العمليات العسكرية بعدها توقفا تاما.

الحشد الشعبي إلى الانتخابات ..تحالف المجاهدين برئاسة العامري

Submitted on Thu, 11/30/2017 - 14:22

محمد شفيق و نور أيوب 

بشكلٍ تدريجي، وبتوزيع أدوارٍ محبوك، كان إعلان «الحشد الشعبي» خوضه غمار العملية الانتخابية.

صدر يؤيد الخصخصة ...وصدر يقف ضدها

Submitted on Thu, 11/30/2017 - 01:37

ضمن الجدل الدائر حول تسليم جباية أجور الكهرباء، او ما سمي شعبيا بـ "خصخصة الكهرباء" قال السيد مقتدى الصدر في تغريدة على "تويتر": "نرحب بخصخصة الكهرباء إذا كانت نافعة للشعب لاسيما الطبقات الفقيرة والمعدمة، وإلا فإننا سنقف مع الشعب في تظاهراته (السلمية) حصرا ولن تكون نافعة إلا إذا كانت بأيادي أمينة وعراقية وصاحبة خبرة ومستقلة عن السياسيين وفسادهم، ليستمر عطاؤها وبأسعار مناسبة لجميع الطبقات والمواطن سيلتزم بقانونها ولن يسرف باستعمالها لكنه لن يدفع الأجور للفاسدين ".(1)
.

ثقافة العصر من منظور العولمة

Submitted on Wed, 11/29/2017 - 21:12

علي محمد اليوسف

على رأس  المسائل تأتي اليوم في عصر العولمة اشكالية الثقافة وعناصرها الجديدة، واصبح مفهوم الثقافة واسع التداول، في الفكر المعاصر، كما ان دلالته اغتنت واتسعت إلى حد انها اضحت بمنزلة قاسم مشترك، يؤلف بين عناصر عديدة يصعب التكهن مسبقاً بوجود علاقة ما تجمعها، لكثرة ما هي بادية للعيان الاختلافات بينها، فهي تشمل اليوم تصورات عن الكون والحياة والانسان، سلوكيات بشرية، موضوعات مادية، مهارات وتقنيات، طقوساً ورموزاً دينية، مؤسسات وعادات اجتماعية، علوماً واداباً وفنوناً

حزب الدعوة ...لحظة انشقاق تاريخي

Submitted on Wed, 11/29/2017 - 20:20

جمال الخرسان

يقف حزب الدعوة على أعتاب أخطر انشقاق في تاريخه قبيل الانتخابات القادمة، بعد تغاضيه عن تفرق كوادره بين قائمتين سيرأس أحدهما حيدر العبادي والأخرى نوري المالكي، مع رجحان كفة الأولى من عناصر الحزب الذي لم يفلت منصب رئيس الوزراء من قبضته منذ 12 عاما، وقراره بعدم الخروج بأي بيان مؤيد لأحد القائمتين لئلا يظهر بمظهر المنشق.

عمالة النخب

Submitted on Wed, 11/29/2017 - 02:33

عامر محسن....«... ويؤخذ من استقصاء المدن اليونانية في أثناء الفتح الأخميني أنّ أعوان الفرس كانوا امّا أرستقراطيين وأما تجّاراً... ويقدّم لنا ذلك دليلاً مبكراً على أن الاصطدام بين المصالح الطبقية للمستغلين ومصالح الوطن العليا غالباً ما يسفر عن التضحية بالثانية لحساب الأولى. وتكمن في هذه الحقيقة أصول الخيانة القومية، كما يتحدد طبقاً لها مصدر الخيانة، أي الجهة المؤهلة دوماً لتمثيل دور العمالة للأجنبي»

Tags

إرهاب الصغار للتغطية على إرهاب الكبار

Submitted on Sun, 11/26/2017 - 15:59

إبراهيم أبراش

بالرغم من مرور ثلاثة عقود على ظهور الجماعات الإسلاموية (الجهادية) مع تنظيم القاعدة وسبع سنوات على مشهد فوضى الربيع العربي الذي تتصدره هذه الجماعات أو أنها أهم الفاعلين فيه، وبالرغم من المتابعة الحثيثة للموضوع مشاهدة وكتابة، ومحاولتنا إدراج هذه الجماعات في سياق منظومة جماعات العنف السياسي التي عرفها العالم في العصر الحديث، وفي بعض الأحيان تبرير بعض مظاهر هذا العنف باعتباره ردة فعل على عنف الدولة أو أنه نتاج لحالة الفقر والجهل أو توقا لإقامة دولة الخلافة الموعودة، إلا أنه في كل مرة تبقى الأسئلة معلقة ولا أجد إلا رابطا ضئيلا يربط هذا العنف بهذه المبررات .

كان

Tags