قراءة في كتاب “من يمتلك العالم” لتشومسكي (1/3)

Submitted on Tue, 06/20/2017 - 01:07

هذه قراءة اقتباسية في كتاب " من يمتلك العالم" للفيلسوف وعالم اللغة الأميركي المعروف نعوم تشومسكي أحاول من حلالها التعريف بالفقرات التي بدت لي الأكثر اهمية دون أن يعني ذلك عدم وجود فقرات وصفحات كثيرة مهمة وربما أكثر أهمية في الكتاب ودون ان تغني هذه القراءة عن قراءة الكتاب نفسه فهي تبقى قراءة جزئية وناقصة تحاول تسليط نقاط من الضوء على بعض المور التي اعتقد بأهميتها وأولويتها.

أشير هنا إلى أن اختيار المترجم أسعد الحسين لهذا الكتاب والإقدام على ترجمته شيء مهم وجريء يسجل للمترجم وللدار التي نشرته في عدة طبعات متوالية " دار نينوى – دمشق " ولكن الموضوعية تدفعني ا

الثقافة الرأسمالية وتأثيراتها على المشهد في الخليج العربي

Submitted on Tue, 06/20/2017 - 01:02

يتبادر إلى ذهن أيّ إنسان أن الثقافة الرأسمالية هي ثقافة اقتصادية بحتة، ولكن مع الأسف هذه الثقافة الرأسمالية تؤثر في المشهد الثقافي في كل الوطن العربي وخاصة في الخليج.

«الحشد الشعبي» يدخل العمق السوري: توجه نحو القائم أو تلعفر؟

Submitted on Mon, 06/19/2017 - 09:07

قطعت قوات «الحشد الشعبي» الحدود العراقية ــ السورية، لتلتقي في عمق الأراضي السورية بقوات الجيش السوري والحلفاء وفصائل المقاومة العراقية المتقدّمة في البادية السورية. وبعد وصولها إلى بلدة أم جريص، غربي محافظة نينوى، ومسكها لجزءٍ من الخط الحدودي العراقي ــ السوري، وصولاً إلى بلدة تل صفوك، تواصل قوات «الحشد» عملياتها، إلى جانب القوات العراقية الأخرى، لكن هذه المرّة جنوبي البلاد.

أعلنت وزارة الدفاع العراقية، أوّل من أمس، سيطرة الجيش العراقي على منفذ الوليد الحدودي، إلى جانب السيطرة الكاملة على المثلث الحدودي: العراق ــ الأردن ــ سوريا.

حرامي البيت

Submitted on Sun, 06/18/2017 - 23:55

أصعب أنواع اللصوص وأشدّهم غموضاً هو "حرامي البيت". إنه لصّ غامض يعيش بيننا يأكل ويشرب ويشاطرنا همومنا، لكنّه يتمتّع بيدٍ خفيفة ومباركة! لأنها تسرق بدون جهد إضافي وعادةً مايكون فوق الشبهات.

تتوجّه الأنظار في حالات السرقة نحو الخارج، هنالك حرامي سطا على بيتنا وسرق بعضاً من مقتنياته. وهذا الأمر لا ينطبق على البيت الصغير فحسب، وإنما ينطبق على بيتنا الكبير (الوطن)، فقد تعوّدنا أن نوّجه أنظارنا للحرامي الأجنبي الذي يسرق خيراتنا وثرواتنا لأنه حرامي خارجي.

الحلف التركي ــ الأميركي أو ثمن العلاقة مع الغرب

Submitted on Sun, 06/18/2017 - 01:55

منذ أسبوع، كتب المؤرّخ التركي شكرو هاني أوغلو (هو حالياً أستاذ تاريخ الشرق الأدنى في جامعة برنستون) مقالاً متشائماً عن مصير الحلف الأميركي ــ التركي، الذي يعود الى نهاية الحرب العالمية الثانية، اختار أن ينشره في دورية «ناشيونال انترست» الأميركية المحافظة.

يحمل المقال عنواناً معبّراً "هل إنّ نهاية الحلف التركي ــ الأميركي محتّمة؟»، ويبني هاني أوغلو فيه مقارنةً بين الحلف العثماني ــ البريطاني في أواسط القرن التاسع عشر، ومساره ونهايته، والحلف الأميركي ــ التركي الحالي، الذي يمرّ ــ بحسب هاني أوغلو ــ في تحدّياتٍ تشبه تلك التي أبطلت التحالف بين السلطنة وبريطا

الموضة العزيزة على قلوبنا !

Submitted on Sat, 06/17/2017 - 18:47

مؤكد إن خساسات التنظيمات الحزبية التي ترفع شعار الإسلام السياسي لا تحتاج إلى كلفة مضاعفة لفهم غاياتها، فمشكلة هذه التنظيمات أن الكون في كفّة وهي في كفة أخرى تماماً: ماذا تعني التنمية ، كيف نواجه التحديات الاجتماعية والاقتصادية ، ماالعلاج الحقيقي للقضاء على الفقر ، هل هناك برنامج سياسي واضح المعالم . كل هذا لاتشتريه هذه الأحزاب بفلسين ، ولديها الاستعداد للتواطؤ مع أي كان لونه وطعمه ورائحته مقابل وجودها على هرم السلطة حتى لو كان على حساب دمار المجتمع وهذا مالا يخفى على أبسط الناس بخصوص قوى الإسلام السياسي ومنتقديها .

رواية "قصر الضابط الإنكليزي " للركابي بالفرنسية ؟

Submitted on Sat, 06/17/2017 - 10:39

رواية " قصر الضابط الانكليزي" لعبدالامير الركابي بالفرنسية ؟
ترددت انباء حول عزم موقع اورينت 20، وهو اهم موقع فرنسي، يديره "الان غريش" رئيس تحرير "اللوموند دبلوماتيك"، نشر رواية " قصر الضابط الانكليزي" للعراقي عبدالامير الركابي، في حلقات، قبل جمعها في كتاب، واصدارها عن احدى الدور الفرنسية الكبرى، وقال مطلعون في الموقع، ان الرواية التي تتناول روح العراق بين اعوام 1914/ حتى الغزو الامريكي 2003، من زاوية التفاعل بين العالم الحداثي الاوربي الامريكي، والتاريخ العراقي الاعرق، تملك من السوية والتشويق والجدية، عدا عن الفنية العالية، مايؤهلها للنشر بمثل هذه الصيغة.

كيف خدع “التاجر” ترامب الجميع وحصل على “الدفعة الأولى” من “الخراج” الخليجي كاملة؟

Submitted on Fri, 06/16/2017 - 22:28

صفقة العشرين مليار دولار هل أخرجت قطر من المصيدة ونقلتها من داعم رئيسي للارهاب الى حليف استراتيجي لواشنطن؟

خرافة "جاموس السند" ومحاولات "تهنيد" عرب الجنوب العراقي

Submitted on Fri, 06/16/2017 - 16:00

نستعيد قراءة هذا الموضوع الحساس بمناسبة المهاترة التلفزيونية بين النائبين طه اللهبيبي وحنان الفتلاوي والتي علقنا عليها في مقالة سابقة نشرت يوم الخميس الماضي، نستعيده من وجهة نظر علمية لتبيان الفارق بين التشائم الطائفي المتبادل والقراءة التاريخية والاجتماعية النقدية لواقع مجتمعنا العراقي.

ظهرت هذه الرواية المشككة بعراقية وعروبة العراقيين الجنوبيين لآخر مرة في عدة مقالات نشرت في صحيفة "الجمهورية"، ونسبت حينها إلى الرئيس السابق صدام حسين أو أحد مساعديه ثم تلاشت ولم يعد أحد يشير إليها.