ازدواجية «اليهودي العربي» المنحاز لإسرائيل

Submitted on Wed, 07/12/2017 - 01:53

باريس | ينتمي الكوميدي الفرنسي ذو الأصل التونسي، ميشال بوجناح، إلى تقليد عريق في الحياة الثقافية الفرنسية، وهو الفن «العربي – اليهودي» الذي أسهمت في إرسائه أجيال عدة من الفنانين الذين نزحوا أو هُجّروا من دول المغرب المغربي، بعد جلاء الاستعمار.

أغلب هؤلاء ظلوا متمسكين بأصولهم المغاربية، وبقي نتاجهم الفني مشوباً بالحنين إلى «الفردوس العربي المفقود». وقد أسهم جيل الرواد من أقطاب هذا الفن العربي – اليهودي في إنقاذ صفحات مشرقة من التراث المغاربي الذي كان مهدّداً بالضياع والنسيان، وخاصة في مجال الغناء.

نقاط القوة و الضعف في خطاب النصر بلسان العبادي

Submitted on Tue, 07/11/2017 - 01:05

ملاحظات سريعة :  من نقاط قوة ونقاط ضعف خطاب النصر بلسان العبادي من وجهة نظري الشخصية وهي عبارة عن انطباعات عاجلة تحتاج إلى المزيد من التأمل والتعميق والتعليق :
نقاط القوة والإيجابيات :
-القى العبادي خطاب النصر من قلب الموصل المطهَّر ومن ميدان المعارك محاطا بالقيادة العسكرية الميدانية ودون وجود لأي واحد أو واحدة من ساسة النظام.

حول حفلة شتائم سعدي يوسف الهابطة ضد القائد العسكري العراقي عبدالوهاب الساعدي 

Submitted on Mon, 07/10/2017 - 13:26

علقت قبل قليل على منشورين للصديقين جعفر المزهر ونصير المهدي اللذين توقفا بالنقد ضد النص الهجائي البذيء الذي نشره الشاعر سعدي يوسف ضد الفريق الساعدي وكتبت في تعليقي الأول على صفحة الصديق جعفر (هذه ليست أول تخريفة نثرية من سعدي يوسف يوجهها نحو الهدف الخطأ في التوقيت الخطأ، ولكن سعدي الذي يبقى أكبر شاعر عراقي حي رغم هذه النصوص الهجائية المليئة بالمعلومات الخاطئة عن الشخص المهجو، ولكنه يسيء لنفسه قبل أن يسيء لأي شخص آخر.. شيء محزن حقا ومثير للغضب!).

فيديومهم: شكراً كوبا...أنتم أكثر نبلا وإنسانية من كل الرسميين العرب الأذلاء!

Submitted on Sun, 07/09/2017 - 11:59

 ردت مندوبة كوبا في اجتماع منظمة اليونسكو على سفير إسرائيل الذي احتال على جلسة المنظمة وطلب من الحضور الوقوف دقيقة صمت على أرواح ضحايا الهولوكوست النازي ضد اليهود، ردا فوريا وشجاعا وعمليا وطالبت الحضور  بالوقوف دقيقة صمت على القتلى الفلسطينيين الذين لقوا حتفهم في المنطقة واتهمت السفير الصهيوني بالاحتيال والتلاعب بقرارات اليونسكو. نص ترجمة كلمة السفيرة الكوبية في منظمة اليونسكو ردا على تلاعب السفير الصهيوني: شكرا جزيلا سيدي الرئيس على اعطائي الكلمة. ( مخاطبة الحضور )  أعتقد أن رئيس الجلسة فقط، هو من يستطيع طلب الوقوف دقيقة صمت.

دماء بالمجان وحدود مستباحة ؟

Submitted on Sun, 07/09/2017 - 00:37

علينا أن لا نتغافل عن حجم الخسائر الفادحة التي يتكبدها الشعب العراقي جراء الحروب الاستنزافية التي يخوضها . ونحن لا نعلم إلى أين نتوجه ومن يخبرنا عن حجم الضحايا والمعاقين والمفقودين والأرامل والأيتام .فأغلبنا مجمعون على الصمت والتغافل عن هذه الكارثة الكبرى التي حلّت على هذا البلد .

المقاومة الموصلية ضد داعش حقيقة وليست أكذوبة!

Submitted on Sat, 07/08/2017 - 17:33

يتساءل البعض على صفحات الفيسبوك الآن، ومع تحقيق الانتصار العسكري على عصابات داعش في الموصل، عن صحة ما قيل عن وجود مقاومة ضد تلك العصابات في الموصل من أهل الموصل انفسهم، فعلقت بالكلمات التالية على هذا التساؤل:

الإستفتاء الكردي ونظرية العدو الداخلي الوهمي

Submitted on Sat, 07/08/2017 - 09:54

الإستفتاء، نظرية العدو الداخلي الوهمي، جوقة المرتزقة والخونة، الاقلام الصفراء، الانقسام الداخلي،حرب الاشقاء الإعلامية، عملاء ينفذون أجندة خارجيه, الخيانة الوطنية وتهديد الامن القومي، الاساءة والقذف والتشهير بالاخر بحجج وهمية، حالة التربص والترقب والمراقبة، اكراد اغا المالكي، عملاء اردوغان افندي، الطابور الخامس،تراكم الديون على إقليم كردستان، نفير عام لمواجهة العدو الداخلي الذي ينفذ أجندة خارجية لافشال مشروع (الاستفتاء والإستقلال) وتدميرالإقليم وتجويع شعبه، اتساع ظاهرة الفوضى وتفكك النسيج الاجتماعي والانحطاط بالإقليم الى مستوى العشيرة, بل وحتى الى مستوى العائلة، ادخال اقتصاد الإقليم جراء سي

أسئلة الشابندر للجبوري وسؤال يتيم مني للشابندر

Submitted on Fri, 07/07/2017 - 10:08

وجه النائب السابق عزت الشابندر حفنة أسئلة إلى رئيس مجلس النواب سليم الجبوري بخصوص مؤتمر السياسيين العرب السنة في بغداد لتشكيل مرجعية سياسية لهم. الشابندر، وقبل أن يطرح أسئلته، قدم لها بالآتي (كنتُ أشك كثيراً في انعقاد المؤتمر أصلاً، و لكن لنفترض أنه انعقد في وقته، فهل سينجح في التصويت على تلك المرجعية المحددة أسماؤها سلفاً من قبل أجهزة مخابرات إقليمية و عربية؟ و لنفترض أيضاً أنّ الهدف قد تحقق و أعلن المؤتمر عن قيادة سياسية للمكون السني، ماذا بعد؟ ) ثم يطرح الشابندر أسئلته فيقول: ( ماذا بعدُ يا سليم؟؟ هل ستذهب للتفاوض مع قيادة المكون الشيعي المتمثلة بالتحالف؟؟ على ماذا؟؟