عن الفشل التاريخي لمشروع الإخوان المسلمين

يزن زريق

لقد باتَ واضحاً اليوم أن تأسيس «جماعة الإخوان المسلمين» العتيدة في مصر عام 1928 يعود إلى التقاء بوتقة من المصالح، تتضمن الديوان الملكيّ من جهة والاستعمار البريطاني من جهة ثانية ومشاريع حسن البنّا الطموحة في الحكم، بل وحتى الخلافة من جهة ثالثة. في وقت كانت مصر تعجّ فيه بالفكر الليبرالي والعلماني التحرري، احتاجت السلطة الملكيّة الرجعيّة في مصر لقوة يمينية تواجه من خلالها هذا المد. هرباً من الاضطهاد العثماني هاجرت عقول شامية لامعة نحو مصر لتشدّ أزر الحراك التقدمي فيها.

حول تجمع القوى المدنية الجديد : مرة أخرى .. جوقد و جود !

كفاح حسن

في مطلع ثمانينات القرن الماضي، تفاجأ الشيوعيون بإعلان جبهة عراقية في دمشق ضد النظام البائد، ضمت البعث السوري و الاتحاد الوطني الكردستاني ( أوك) و الحزب الشيوعي، و تم استبعاد الحزب الديمقراطي الكردستاني ( البارتي) منها. و لم يفهم كوادر الحزب و قاعدته أسباب انضمام الحزب المستعجل لهذه الجبهة، و لماذا رضخت قيادة الحزب لضغوط أوك في استبعاد البارتي.. و قبل أن يجف حبر هذا الاتفاق، أعلن في الحدود العراقية عن اعلان جبهة تضم الحزب الشيوعي و البارتي و الحزب الاشتراكي الكردستاني.. و في ليلة و ضحاها اصبح الحزب عضوا في جبهتين متناحرتين..

إدارة فيسبوك تغلق صفحة الزميل علاء اللامي

وصلنا هذا التوضيح من الزميل علاء اللامي قبل قليل ...البديل العراقي:

تحية طيبة .. أود أن أبلغ جميع الأصدقاء والصديقات والمتابعين والمتابعات لصفحتي على الفيسبوك أن هذه الصفحة قد تم إغلاقها صباح اليوم من قبل إدارة الفيسبوك وقد أرسلت لهم الوثائق الثبوتية الخاصة بي  مع رسالة أؤكد فيها حيازتي لهذه الصفحة و لم يعاد فتح الحساب وإرجاعه لي حتى الآن .... عذرا للجميع عن الانقطاع وعدم التواصل وسأحاول استرجاع الصفحة أو فتح حساب جديد قريبا ... وشكرا لكم ... يمكن التواصل معي على هذا الإيميل 

allamialaa7@gmail.com

علاء اللامي 

ملف خاص بحالة فساد ينطوي عليها توقيع وزير الكهرباء د.لؤي الخطيب اتفاقية مع معهد خاص يديره هو شخصيا

يعيد البديل العراقي نشر مقالة مهمة للأستاذ أحمد موسى جياد وعدد من الردود والتعقيبات عليها بخصوص حادثة توقيع السيد وزير الكهرباء د. لؤي الخطيب مذكرة تعاون / تفاهم مع معهد العراق للطاقة الذي يديره منذ عدة سنوات بما يمكن اعتبارها حالة فساد تحت بند " تناقض المصالح" بين كونه وزيرا ومديرا للمعهد المذكور في الوقت نفسه : 

أدناه مقالة د.

بيان السيد مقتدى ليس رداً على الضربة الأمريكية بل امتداد لها

صائب خليل

في هذه الأجواء المفعمة بالغضب الشعبي من الضربة الأمريكية وعدم وجود رد حتى شكلي من حكومة الخاضع عبد المهدي (او عبد الهادي)، ضجت وسائل الاعلام بعنوان ناري: "الصدر يطالب بغلق السفارة الأمريكية في العراق ويحذر من استهدافها"!(1) وضجت وسائل التواصل الاجتماعي بترديد صدى القنبلة بحماس شديد ودهشة. كذلك قام وزير الخارجية البحريني بإطلاق اكثر من تويتر يهاجم به الصدر بقسوة، وخلال ساعات من صدور البيان وكأنه كان ينتظره على تويتر!

"الجرائم المعلوماتية".. تساؤلات التوقيت والتحديات

زياد وليد

قد يكون الوقت الحالي هو وقت طرح التساؤلات حول مسألة قانون الجرائم المعلوماتية أكثر منه وقت تقديم الإجابات الجاهزة، خصوصًا وأن القانون لم يُقر حتى لحظة كتابة هذه السطور، مع وجود رفضٍ "جزئي" له من جهات كأعضاء في مفوضية حقوق الإنسان، ونقابة الصحفيين العراقيين، وبعض البرلمانيين، فضلًا عن 

كاتبان أميركيان : حصار ترامب ضد إيران سيضر بأميركا وقد يقوض النظام المالي الدولاري

علاء اللامي

فقرات من مقالة للكاتبين الأميركيين هنري فاريل و وإبراهام نيومان في مجلة ( foreign policy ) عدد يوم 24 نيسان أبريل 2019 : بمعاقبة إيران ، ترامب يضعف أميركا ..أحادية واشنطن غير العادية تصدع أسس نظامها المالي.

وقبل إدراج هذه الفقرات أود تسجل الآتي : أتفق تماما مع صديقي د.حسين محيي الدين في منشوره الذي قال فيه قبل أيام (مثلما كنا ضد الحصار الأميركي على شعبنا نقف اليوم ضد الحصار الأميركي ضد الشعب الإيراني) وأضيف من جانبي: إنَّ من وقف بالأمس مؤيدا للحصار الأميركي على العراق ويرفض اليوم الحصار الأميركي على إيران لن يفلت من الاتهام بالنفاق والتبعية وهو لا يعبر عن مو

فراس السواح يكرر خرافات يوسف زيدان حول القدس والمسجد الأقصى!

علاء اللامي*

هل التحق فراس السواح بيوسف زيدان وتبنى قصة بناء عبد الملك بن مروان لقبة الصخرة واعتبارها المسجد الأقصى؟ ألم ترد عبارة "مدينة القدس" إلى جانب لفظة أورشليم في التوراة مرتين؟ مؤسف، أن يلتحق باحث، له ما له وعليه ما عليه علميا، مثل فراس السواح بالكاتب المشبوه يوسف زيدان ومقولاته الفاسدة علميا.

سيّدة باريس وسيّدة الموصل وصرخة الغارغوي

حياة الحويك العطية

(Notre Dame) تعني بالعربية: سيّدتنا ( بالإشارة إلى السيّدة العذراء). وفي التقليد، لكل مدينة سيّدتها، وغارغوياتها، فلماذا تكون سيّدة باريس أغلى من سيّدة الموصل وسيّدات، سيّدات لا حصر لها على أرضنا؟ تلك أرقنا بها الإعلام العالمي، ولكن، إعلامنا، على مدى يومين كاملين، فأين هو من سيّدات مدننا؟

فيما كانت ألسنة اللهب تبتلع كاتدرائية نوتردام في باريس ، كان الجميع يستذكرون أحدب نوتردام لفيكتور هوغو، وكنت أنا أستذكر بشكلٍ خاصٍ كتاب صرخة الغارغوي لدومينيك دو فيللوبان.

حول بذاءات الشيخ المشبوه سعد المدرس بحق الخليفة الثاني عمر الفاروق!

علاء اللامي

 العقل الطائفي العنصري مريض، وإذا قدر له أن يُشفى من مرضه فسوف يتمارض، إنه كالنار إن لم تجد ما تأكله ستأكل نفسها! ذلك لأن العقل الطائفي غير عقلاني أساسا لأنه يقوم على الأوهام والخرفات والمقولات المنتزعة من سياقاتها الحقيقية وهو في سعيه لبناء مصدات ضد الهجوم الطائفي أو العنصري المضاد، أو إطلاق هجوم معنوي أو مادي على خصمه يصدق نفسه بفعل تكرار تلك الأوهام والخرافات والمقولات المسلوخة من سياقها، وأيضا بسبب تأييد الجهلة والموتورين في خندقه لما يقول.