قانون  شركة النفط الوطنية العراقية 2018: طبيعة القوى الاجتماعية وآفاقها السياسية !

عارف معروف

1-      اذا كان قرار مجلس قيادة الثورة المرقم 267 في 1987 قد الغى شركة النفط الوطنية العراقية وادمجها بوزارة النفط فأن قانون شركة النفط الوطنية العراقية المصوت عليه في البرلمان في 5 آذار 2018 يلغي ، عمليا ، وزارة النفط ويدمجها مع شركة عامة باسم " شركة النفط الوطنية العراقية "، او انه يجعلها كيانا زائدا ومقزما الى اقصى حد ، ولكل حدث أسبابه وحوافزه وغاياته !

2-      ففي 1987 كان النفط العراقي قد اصبح منذ زمن بعيد ، ملكا عراقيا خالصا ، خاضعا للمصلحة والقرار العراقي ، وبغض النظر عن طبيعة النظام القائم ، ولم يعد هناك مسوغ لوجود شركة النفط الوطنية العراقية لتمييزها

ج3/ تعليقات وتساؤلات حول حديث هادي العامري: ملف الاجتثاث وقصة إبريق الزيت ومعادلة

علاء اللامي

ج3/ تعليقات وتساؤلات حول حديث هادي العامري: ملف الاجتثاث وقصة إبريق الزيت ومعادلة : واحد يساوي ثلاثة، و ثلاثة يساوي واحد! 

قانوني “النفط والغاز” و “شركة النفط الوطنية” – قصة حياة مؤامرتين

صائب خليل
يتساءل الكثيرون: هل يعترض شخص وطني على انشاء "شركة وطنية"؟ وهل يعترض أحد على وضع قانون للنفط والغاز؟ 
الحقيقة هي أن قانون شركة النفط الوطنية، مثل "قانون النفط والغاز"، ليسا اسمان، بل قصتان من قصص الصراع بين جانب يريد الحفاظ على ما تبقى من أموال الوطن للشعب، ومن يريد نهبها وتقاسمها. 
.
ولكي نفهم تلك القصتين، يجب ان نتعرف على الخطوط العريضة التالية: 
.

ج1/ مع آخر حديث انتخابي لهادي العامري: هل نشأ "الإرهاب" بسبب الحكم الطائفي أم نشأت الطائفية بسبب "الإرهاب"؟

علاء اللامي

ج1/ مع آخر حديث انتخابي لهادي العامري: هل نشأ "الإرهاب" بسبب الحكم الطائفي أم نشأت الطائفية بسبب "الإرهاب"؟ قصة العربة والحصان!

بثت قناة الميادين اللبنانية يوم أمس الاثنين لقاء مع السيد هادي العامري رئيس تحالف "الفتح" الانتخابي أو " الفتح المبين " كما يقول اسمه الكامل أو الأولي، والذي يضم كما صرح أحد قادته هو السيد عامر الفايز (أغلب فصائل الحشد الشعبي في مقدمتها حركة عصائب أهل الحق.

قانون شركة النفط الوطنية

علي عباس خفيف
انه لما يؤسف له ان يتلاعب برلمان منتخب بمقدرات ابناء الشعب، ويحاول ان يستغفل الجماهير المنهوبة بوسائل تقطر خسّة وخيانة لمصالح الشعب العراقي وابناءه ومعوزيه وعموم كادحيه.
لقد تلاعب الحاكمون تحت مسمى شركة وطنية وفي ظل رغبة ابناء الشعب بايجاد شركة عراقية يمكنها ان تضع الثروة تحت يد الدولة والمجتمع العراقي ايدوا وكافحوا من اجل اصدار قانون (شركة النفط الوطنية)، لكن الحكومة والبرلمان وكل العملاء المحملين بالنذالة حرفوا هذه الاماني لكي يصدر هذا القانون الجريمة، الذي تقف وراءه دوائر عراقية ودولية معروفة بعدائها للعراق ونهوضه.

بيان نقابي مشبوه يصفق لحصان طروادة النفطي "قانون شركة النفط الوطنية"!

علاء اللامي

حصة المواطن العراقي من صندوق (عبد المهدي بحر العلوم الجنابي) في شركة النفط الوطنية هي خمسون سنتا "نصف دولار" شهريا وليس أربعة دولارات...واختفاء بيان نقابي مشبوه يصفق لحصان طروادة النفطي "قانون شركة النفط الوطنية"! نُشِرَ قبل عدة أيام بيان غريب ومستهجن على صفحة اتحاد نقابات العاملين في العراق يؤيد كاتبوه قانون شركة النفط الوطنية الذي شرع قبل فترة. البيان لا يحمل تاريخاً محددا أو توقيعا لمسؤول نقابي معروف أو غير معروف، بل هو عبارة عن نص ركيك لغة ومضموناً، طبع على نموذج من بيانات الاتحاد وختم عليه بختم المقر العام دون توقيع أو اسم كما ترون في الصورة.

هل رفض القواعد الأميركية في العراق وغيره والدفاع عن الاستقلال والسيادة موقف متحجر؟

نادية عدنان عاكف

كتب الأستاذ عامر بدر حسون (إن اغلب دول العالم-خصوصا المتقدمة- فيها قواعد امريكية) رغم ان تلك الدول خاضت حروبا طاحنة مع امريكا كلفتها ملايين الضحايا. (بل ان هناك العديد من الدول بذلت وتبذل جهودا لاقناع اميركا باقامة قواعد فيها)... (اذ ان الفكر السياسي في العالم تطور ولم يعد يردد الاناشيد عن السيادة الوطنية والاستقلال بالمفهوم القديم).!