الموصل... أكبر من مدينة

«كأني بالحدباء مذ بك شرفت *** قد اعتدلت قداً ودقت خصورها»؛ بيت الشعر هذا الذي يُقال إنّ شاعراً موصلياً استقبل به الملك فيصل حين زار المدينة في بداية العشرينيات، لا يمكن لأهالي عاصمة الشمال العراقي أن يستقبلوا به القوات التي تعمل على استعادة الأحياء الأخيرة من هذه المدينة في هذه الأيام.

ج9: اتهام صلاح الدين بارتكاب مجازر ضد الفاطميين وإعدامه للسهروردي واليمني

(صلاح الدين الأيوبي بين الهجاء الطائفي والتقييم الموضوعي). إذا أردنا اختصار الاتهامات التي وجهها المتحدث في تسجيل الفيديو "جاسب الموسوي كما رجحنا" و يوسف زيدان وغيرهما لصلاح الدين فهي كالآتي: 1-ارتكب صلاح الدين مجازر بحق الشيعة الفاطميين في مصر.

ج8: كاتب صلاح الدين ابن شداد و المؤرخ أبو شامة المقدسي يرويان نهاية الدولة الفاطمية

(صلاح الدين الأيوبي بين الهجاء الطائفي والتقييم الموضوعي).
10- وهذه رواية أخرى حول حدث إنهاء الخلافة الفاطمية ينقلها الكاتب محمد الشنقيطي عن ابن شداد - كاتب صلاح الدين الخاص ومؤرخ سيرته - وعن المؤرخ أبي شامة المقدسي نلخصها في الآتي :
-يروي ابن شداد أن نور الدين زنكي لما أرسل إلى صلاح الدين من الشام يأمره بالدعاء لخلفاء بني العباس على المنابر، وهي الإشارة الرمزية إلى البيعة لهم والتخلص من منافسيهم الفاطميين، "راجعه صلاح الدين في ذلك خوف الفتنة".

أردوغان يهدد بإلحاق الرقة ومنبج بمنطقة مسؤوليتها ضمانا لأمن الحدود التركية

تصريح لأردوغان يقلق موسكو وواشنطن

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان استعداد بلاده لعمل عسكري جديد في شمال سوريا وإلحاق الرقة ومنبج بمنطقة مسؤوليتها ضمانا لأمن الحدود التركية.

وفي حديث أدلى به الرئيس التركي لصحيفة "إزفيستيا" الروسية، قال: "نحن على استعداد تام للعمل العسكري لدى شعورنا بأدنى خطر قد يتهدد بلادنا".

وأضاف: "تشهد سوريا في الوقت الراهن عمليات سلبية، وإذا تمخض عن هذه العمليات أي خطر يتهدد أمن حدودنا، سوف نرد كما فعلنا خلال عملية "درع الفرات".

وأعرب أردوغان في هذه المناسبة عن أسفه حيال "تواطؤ شركاء استراتيجيين لأنقرة مع الإرهابيين من تنظيمي "ح

cnn سي أن أن في خدمة لترامب 

قدّم ثلاثة صحافيين في شبكة «سي أن أن» الأميركية استقالاتهم أخيراً بعد حذفها مقالاً عن روسيا من موقعها الإلكتروني ورد فيه أن أحد مساعدي الرئيس الأميركي دونالد ترامب المدعو أنطوني سكاراموتشي يخضع للتحقيق. وقد أزيل المقال من موقع الشبكة بعد تحقيق داخلي، وقدّم اعتذار لسكاراموتشي. واتهم الأخير الشبكة بمهاجمة أصدقاء ترامب، ونفى صحة ما ورد في المقال.

وقد استقال الصحافي توماس فرانك، ومحرّر وحدة الصحافة الإستقصائية إريك ليكتبلاو الحاصل على جائزة «بوليتزر»، إضافة إلى ليكس هاريس المسؤول عن وحدة تحقيقات جديدة في المؤسسة.

ج7: صلاح الدين ينقذ العاضد الفاطمي من وزيره الخائن شاور السعدي حليف الصليبيين

(صلاح الدين الأيوبي بين الهجاء الطائفي والتقييم الموضوعي). 3- حين انسحب شيركو بقواته إلى الشام خلا الجو للوزير الفاطمي شاور السعدي فسلم مصر كلها للصليبيين مقابل أن يعينوه شحنة عليها "بمثابة حاكما عاما والمفردة كانت مستعملة في العامية العراقية الجنوبية حتى الستينات من القرن الماضي فـ " الشحني" هو بمثابة الحرس الشخصي المسلح للشيخ الإقطاعي ومنفذ أوامره" عليها حتى حلت سنة 564.

ج6 : صلاح الدين ينقذ الخليفة الفاطمي العاضد من وزيره المتمرد ضرغام اللخمي

(صلاح الدين الأيوبي بين الهجاء الطائفي والتقييم الموضوعي). في السنوات التي ولد فيها صلاح الدين الأيوبي كان الشرق العربي الإسلامي فسيفساء معقدة من الدويلات والإمارات الإسلامية والإفرنجية الصليبية والدول البالغة سن الشيخوخة ( العباسية والفاطمية).حتى كادت أغلب مدن ساحل الشام وداخله تتحول الى دويلات. وحين ولد يوسف بن أيوب "الملقب بصلاح الدين" في تكريت، توفي جده، فهاجر أبوه أيوب وعمه شيركو للعمل كعسكريين في خدمة الأمير الزنكي نور الدين في دمشق بعد وفاة والده عماد الدين.

إيران بين الشيطنة والتقديس

منذ قيام الثورة الإسلامية والنخب الإيرانية تتسابق مع الزمن لتقديم بلدهم كقوّة إقليمية يسعى من أجلها الإيرانيون في كل لحظة. لقد أضحت نموذجاً يثير الإعجاب من نواحٍ عدّة ؛ بنية تحتية واقتصاد متماسك إلى حدٍ كبير ومؤسسات رصينة. وتحتل القوّة العسكرية رتبة متفوقة على نظيراتها العربيات فضلاً عن تنافسها الدؤوب مع جارتها تركيا.

يتعامل المجتمع الدولي مع إيران كدولة متماسكة تتمتع بسياسة خارجية تتعامل بنديّة مع خصومها المعجبين بها! ولا زالت الدبلوماسية الإيرانية تحقق نجاحاً واضحاً في كيفية امتصاص الأزمات بفضل حنكة ساستها.

Tags

كتلة عابرة الى الطائفية

حتماً إن الأمر يحتاج لمراجعة. المشهد يفرض بإعادة قراءة العملية السياسية وفق معطيات المدن المنتزعة من دولة الخلافة ورصيد العراق المتبقي بعد عقد ونصف على إسقاط الصنم وسقوط معارضيه في فخ السلطة.

يتفق الجميِع بما فيهم الكتل السياسية الرئيسة على أن العربة لم تكن يوماً في مسارها الصحيح بدءاً من نيسان 2003. وأن كل ما افرزته عبر تلك المراحل لم يكن اكثر من توافق مرحلي بين مجموعة شركاء  لتوفير الحد الأدنى من متطلبات إدارة الدولة.

نعترف ان المرحلة المقبلة لاتحتمل المغامرة في تصدير المشاريع الاقليمية الى الداخل.

الوهابية والغرغرينا التي تأكل جسمها!

لم تأتِ قمم واجتماعات الرياض بزخارفها وبذخها وأدوات تعبيرها السيميائية وصفقاتها المالية المهولة لتغطي على سلسلة الإخفاقات السياسية والعسكرية التي مُنيت بها المملكة السعودية خلال عهودها الأخيرة فحسب، بل هدفت أيضاً إلى إبعاد التهمة عن «الوهابية» في كل ما سبّبته من عنف مريع، وتكفير، وتعصّب، وشعوذة فتوائية استمرت في تغذية المتخيل الإسلامي بمستلزمات تهديد الأمن والاستقرار.

صحيح أنّ التفاعلات التي أتاحتها مداولات الرياض وفّرت شروطاً معقولة جرى التأسيس عليها سعودياً، وربما ليس لوقت طويل، لتدعيم شرعية الحكم في المملكة، وإعادة الاعتبار لدورها في النظام الإقليمي الجديد في إطار خاصيّتين رئي