قصة الفساد في الوقفين السني والشيعي، ولا في الأفلام! ج1 من 2

Submitted on Mon, 09/02/2019 - 23:12
الهميم والموسوي

علاء اللامي

يقول نص المادة 321 من قانون العقوبات العراقي (إذا حكم على الموظف او المكلف بخدمة عامة بأية عقوبة مقيدة للحرية عن جريمة اختلاس أموال الدولة فلا يطلق سراحه بقضاء المدة المحكوم بها ما لم تسترد منه الأموال المختلسة ويستثنى من أحكام الإفراج الشرطي ولا تطبق بحقه قوانين العفو العام ولا قرارات تخفيف العقوبة)!

مثال تطبيقي بالمقلوب: حوكم السيد عبد اللطيف الهميم رئيس ديوان الوقف السني بتهمة الفساد المالي والإداري، وأدانت المحكمة المتهم وحكمت عليه بالسجن لمدة سنة واحدة مع وقف التنفيذ لكبر سنه، واشترط عليه القاضي التعهد بحسن السيرة والسلوك خلال السنوات الثلاث القادمة، وبغرامة مالية يجب أن يودعها في صندوق المحكمة ومقدارها 200 دينار عراقي وتعادل ربع دولار أميركي فقط لا غير؛ أعيد: ربع دولار فقط لا غير! ويضيف الحُكْم أن هذه الغرامة "الهائلة" يجب أن تعاد إلى المدان بعد انقضاء فترة التجربة لثلاث سنوات المذكورة في التعهد بحسن السلوك!

حكم المحكمة

*من قضايا الفساد الموثقة بوثائق أصلية صحيحة قضية تعود لزمن النظام السابق وتتعلق بمشروع لملعب ترفيهي في مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار وكان عبد اللطيف الهميم شريكا في العقد الحكومي لإنشاء تلك المدينة سنة 1994 وقد تبخرت الأموال المخصصة للمشروع واختفى المشروع نفسه أيضا.

*قضية أخرى وثقت واتهم بها الهميم وهي إنفاق مبالغ تبلغ أكثر أربعة ملايين دولار أميركي على "حملة إعلامية ضد التطرف الديني" مع وسائل إعلامية فاسدة أو مشبوهة بالفساد جرى شراء سكوتها على فضائح فساد الهميم وعدم نشر أية وثيقة تم تسريبها ضده. الأدهى والأمر هو أن إحدى القنوات التلفزيونية التي تعاقد عبد اللطيف الهميم معها للقيام بتلك الحملة وهي قناة "الحدث الفضائية" التي يحتل ابنه محمد الهميم منصب رئيس مجلس إدارتها!

*محمد الهميم اعتقل في شهر كانون الثاني 2018 خلال محاولته عبور الحدود إلى الأردن لكونه مطلوب للقضاء العراقي بتهم فساد، وقدم إلى القضاء وحكمت عليه محكمة جنايات الرصافة المختصة بقضايا النزاهة حكماً بالسجن لمدة 10 سنوات وغرامة تقدر بنصف مليون دولار في شهر شباط، ولكن محكمة جنايات الكرخ قررت الافراج عن محمد الهميم في شهر تشرين الأول من العام نفسه لعدم كفاية الأدلة، وألغت التهم الموجهة إليه.

أما الابن الثاني لرئيس الوقف السني المدعو سرمد فقد اتهم ببيع عقارات تابعة للوقف السني، في مناطق غرب بغداد، واستحصال الأموال لصالحه الشخصي، فيما اشترى منازل في محافظات صلاح الدين والأنبار بأموال تعمير الحضرة القادرية وابي حنيفة النعمان. وقد اتهم مقاولون سرمد وأخاه محمد باحتجاز أربعة عشر مليار دينار وهي مستحقات لهؤلاء المقاولين، لا يطلقونها الا باستلام خمسين بالمئة من مستحقيها!

مصادر وتوثيقات الجزء الأول من المنشور:

1-رابط خبر الحكم على محمد الهميم

https://arabic.rt.com/middle_east/928452-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%AC%D9%86-%D9%81%D8%B3%D8%A7%D8%AF-%D8%A8%D8%BA%D8%AF%D8%A7%D8%AF/

2- رابط خبر إطلاق سراح محمد الهميم

https://www.nasnews.com/%D9%85%D8%AD%D9%83%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%AE-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D9%82%D8%B6%D9%8A-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%81%D8%B1%D8%A7%D8%AC-%D8%B9%D9%86-%D9%86/

3- تقرير حول سرمد الهميم

https://sumer.news/ar/news/25970/%D8%A8%D8%B9%D8%AF-%D8%A7%D8%B9%D8%AA%D9%82%D8%A7%D9%84-%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%85%D9%8A%D9%85-%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D8%B9%D9%86-%D9%85%D8%A7%D9%83%D9%86%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B3%D8%A7%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B1%D9%85%D8%AF%D9%8A%D8%A9