الفراغ الدستوري أكذوبة في دستور بريمر الأكذوبة:

مقبرة شهداء الانتفاضة العراقية
شهران ago

علاء اللامي

لن يحدث فراغ دستوري بمعنى انتفاء وجود الدولة والمؤسسات وخروج الرئاسات من مناصبها. هذا ابتزاز سياسي تمارسه الأحزاب والمليشيات الفاسدة والقاتلة ومن يروج لها ولدستور بريمر الملغوم! لماذا؟ لأن حكومة تصريف الأعمال تكون ذات فترة زمنية مفتوحة بعد ثلاثين يوم بموجب المادة 61 ثامنا الفقرة الثالثة: التناقض واضح جدا فالفقرة تحدد ان مدة حكومة تصريف الأعمال هي ثلاثون يوما لا تزيد عليها وبعدها فقرة تقول " إلى حين تأليف مجلس وزراء جديد" (في حالة التصويت بسحب الثقة من مجلس الوزراء بأكمله، يستمر رئيس مجلس الوزراء والوزراء في مناصبهم لتصريف الأمور اليومية، لمدة لا تزيد على ثلاثين يوماً، إلى حين تأليف مجلس الوزراء الجديد وفقاً لأحكام المادة (76) من هذا الدستور).
*وسبق وأن حدث ما يسمونه "فراغ دستوري" سابقا حين تأخر تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة المالكي لثمانية أشهر بعد إجراء انتخابات آذار 2010 حيث كلف رسمياً بتشكيل الحكومة في 25 تشرين الثاني - 2010... أي إن حكومة تصريف الأعمال استمرت من آذار إلى تشرين الثاني!
*يجب عدم الخضوع لابتزاز أحزاب ومليشات الفساد والقتل ومن يحميها - اميركا وإيران- والمبادرة الى التصعيد السلمي لإفشال رهاناتهم وإسقاط مرشحهم سواء كان قصي السهيل أو أي ملوث بالعمل في العملية السياسية والعمالة لأميركا وإيران والكويت .... الحكمة تكمن الآن في التمسك بسلمية الانتفاصة وتصعيدها حتى إسقاط النظام بالمليونيات الجماهيرية في بغداد والمحافظات!
*الشعب العراقي ذاق المر طوال سنوات ما بعد الاحتلال الأميركي وقد قدم تضحيات غالية تمثلت بأكثر من خمسمائة شهيد وعشرين ألف جريح وآلاف المعتقلين لن يسكت ولن يسمح بتمرير ثفقات الخيانة! وكما يعلم الجميع فإن الدم البشري وأرواح الشهداء الأبرار عند العراقيين مبجلة ومحترمة إلى درجة التقديس ولا يمكن نسيانها أو هدرها بسهولة... بالسلمية والحكمة والتمسك بالثوابت سينتصر الشعب العراقي!