هوشيار زيباري يهدد العراقيين بالسلاح الأميركي، مذكرا بخطة بايدن لتقسيم العراق

بايدن محتضنا الزيباري
3 أشهر أسبوع واحد ago

البديل العراقي: هوشيار زيباري يهدد العراقيين بالسلاح الأميركي، مذكرا بخطة بايدن لتقسيم العراق، ويكشف حقيقة نظام الحكم التابع بالتمام والكمال للولايات المتحدة التي تنقل له أموال النفط العراقي بالطائرات من البنوك الأميركية التي يصب فيها الى بغداد: فقرات مما قاله زيباري في لقاء تلفزيوني قبل أيام:

*التحالف الكردي الشيعي هو أساس بناء العراق الجديد، وكانت هناك تفاهمات بين الكرد والشيعة، أما الآن فالوضع مختلف. ووجود الكرد في بغداد أصبح ضعيفا، والأحزاب التي تعادي الإقليم أغلبها شيعية ولا يوجد قرار واحد في بغداد.

*غالبية أموال وعائدات النفط العراقي مودعة في البنوك الأميركية، وأميركا هي التي تشرف وتحفظ وتنقل بعض تلك الأموال كاش إلى العراق بالطائرات، هذا كان يحصل حين كنت وزيرا للمالية وما يزال مستمر الحدوث حتى الآن!

*أميركا يمكنها أن تفعل الكثير لتؤذي العراق إذا استهدفت فيه.

*ورقة الكاظمي البيضاء للإصلاح الاقتصادي جيدة، وتمت كتابتها بالتشاور مع القوى السياسية لإقناع العالم بمساعدة العراق ولكنها تحتاج إلى الجرأة.

*عقود شركات النفط الأجنبية في الإقليم يجب أن تدفعها الحكومة العراقية وسبب عدم دفعها حتى الآن سياسي وليس فني.

*بايدن اقترح علينا سنة 2005 في حال عدم القدرة على التعايش تقسيم العراق إلى ثلاث فيدراليات واليوم اختار بايدن وزراء في حكومته ممن لديهم الخبرة في الملفين العراقي والإيراني.

*وفي تقريرآخر لموقع ناس ورد أن زيباري قال: نفكر بالتحالف مع أحزاب "عربية" لخوض الانتخابات المقبلة.

والخلاصة هي أن زيباري يعرف جيدا نقطة ضعف الأحزاب الشيعية، ولذلك يلمح إلى أن الساسة الكرد قد يغيرون تحالفاتهم وهذا ما يهز الهيمنة الحزبية الشيعية على النظام. وهو يدرك أيضا أن هذه الأحزاب أجبن من أن تطلب أو تعمل على إخراج الاميركيين من العراق بالقوة أو بالسلم لأنها لا تريد ان تخسر الحماية الأميركية لتسقط تحت رحمة الهيمنة الإيرانية التي ستنفرد بها بعد رحيل الأميركيين! المشكلة هنا إذن، في نظام حكم أسسه الزيباري وأحزابه الكردية وحلفاؤه في الأحزاب الشيعية والتحق بهم ساسة الأحزاب السنية فهو نظام حكم التفاهة والفساد واللصوصية التابع المعادي للحياة، ولا بقاء له برحيل مؤسسيه وحماته الأميركين والإيرانيين، ولا تغيير حقيقيا ممكنا إلا بالقطع التام مع المنظومة الحاكمة وحماتها الأجانب والمحليين وبالاعتماد التام على قوى الشعب ذات المصلحة بهذا التغيير!

صورة من الأرشيف لزيباري وبايدن

روابط للتويثق:

هوشيار زيباري: أميركا تنقل أموال العراق النفطية كاش بالطائرات:

https://baghdadtoday.news/.../%D8%B2%D9%8A%D8%A8%D8%A7%D8...

هوشيار زيباري : يجب على حكومة بغداد ان تدفع عقود الشركات

https://baghdadtoday.news/.../%D9%82%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D9...