بالوثيقة/ محاولة برلمانية محدودة ومتأخرة لإنقاذ الاقتصاد العراقي

مذكرة برلمانية
شهران 3 أسابيع ago

البديل العراقي: بالوثيقة/ محاولة برلمانية محدودة ومتأخرة لإنقاذ الاقتصاد العراقي ولعرقلة محاولات الحكومة إغراق العراق بالديون والقروض الخارجية والداخلية فهل ستوافق عليها حكومة المبخوت وحاشيته المشبوهة أم سترفضها و "تغلس" عليها؟ قدمت مجموعة من النواب وثيقة تتضمن ثمانية تعديلات مرتجلة ومحدودة التأثير - ولكنها أفضل من اللاشيء والاستسلام الكامل- على الموازنة التي قدمتها حكومة مصطفى الكاظمي تضمنت اقتراحا بخفض الإنفاق الى 90 ترليون دينار، وخفض سعر صرف الدولار الذي يكاد يتحول الى عملة رسمية ووحدة قياس نقدية للعراق إلى 130 دينار للدولار، ومنع تمويل العجز من البنك المركزي وإلغاء القروض، وإلزام الإقليم بتسليم 460 ألف برميل نفط يوميا الى الحكومة الاتحادية/ سومو، ومقرحات تعديلات أخرى. ورغم أن هذه المقترحات محدودة التأثير ولا تخلو من رائحة المزايدات الانتخابية ولأن الإنفاق ما يزال مرتفعا فإن السؤال هو: هل ستخضع الحكومة للسلطة التشريعية أم أنها ستحرك الأحزاب والقوى المساندة لها لإسقاط هذه التعديلات وتستمر في طريقها لتدمير الاقتصاد العراقي وربط البلاد تماما ونهائيا بالاقتصاد الأميركي كتابع ويدفع معظم عائدات نفطه كخدمات وفوائد للديون المتراكمة وليس لسدادها؟!