سرقة آثار عراقية

لتحميل نسختك "بي دي أف" من كتاب (كيف نُهب العراق حضارةً وتاريخياً) تأليف فيليب فلاندران

3 أسابيع 5 أيام ago

علاء اللامي

لتحميل نسختك الرقمية "بي دي أف" من ترجمة كتاب (كيف نُهب العراق حضارةً وتاريخياً) تأليف الصحافي الفرنسي فيليب فلاندران، وترجمة أنطوان الهاشم. معلومات وتحفظات: الكتاب يروي بشكل توثيقي روائي حيثيات ووقائع المجزرة - كما يسميها المؤلف - التي حدثت للتراث والآثار العراقية التي يعود بعضها إلى خمسة آلاف عام قبل الميلاد، خلال فترة الاحتلال الأميركي للعراق سنة 2003!

العراق: الجريمة مستمرة في نهب الآثار واللوحات الفنية

انصب اهتمام الأميركيين على سرقة الآثار العراقية، في حين ركز الإسرائيليون على نهب كل ما له علاقة بالوجود اليهودي في بلاد الرافدين. دوائر رسمية أردنية شاركت أيضاً في السماح بانتقال هذه الكنوز المهربة إلى بلدها، ومن ثم الموافقة على شحنها إلى الخارج، لأهداف مادية بحت. وقائع نهب معلن لقرن من إنجازات المدرسة التشكيلية العراقية

بغداد | بلايا العراق لا تعد ولا تُحصى منذ أن حلّ الطاعون الأميركي في بلاد ما بين الرافدين، وما تلاه من تدمير وسرقة للآثار والمتاحف من قِبل الأميركيين وجيوشهم التكفيرية الجرارة.