كاظم حبيب

كاظم حبيب يميط اللثام تماما عن فكره الممالئ للصهيونية!

أسبوعين يومين ago

علاء اللامي: جاء رد السيد كاظم حبيب، الذي نشره في موقعيِّ الحوار المتمدن والمثقف، على مقالتي - والتي هي كما أشرت جزء أول من دراسة طويلة لم أنشر جزأها الثاني بعد - جاء رده منفعلا

كاظم حبيب وأرقامه عن كوارث "الاحتلال الأميركي" المقفوز عليه!

أرقام وإحصائيات خطيرة ومثيرة للغضب وردت في مقالة كتبها السيد كاظم حبيب، بمناسبة ما وصفه حرفياً (انتصار الشعب العراقي بقواته المسلحة والبيشمركة والمتطوعين)! تتضمن هذه الأرقام والإحصائيات أعداد الضحايا العراقيين من قتلى وجرحى منذ سنة الاحتلال الأميركي 2003 الذي لم يذكره الكتاب باسمه مرة واحدة في طول وعرض مقالته، واكتفى بالإشارة إلى سنة وقوعه وحتى سنة 2017، وبلغ عديدهم أكثر من مليون نسمة وأرقام أخرى عن أعداد الأيتام والأرامل والمعطلين عن العمل والمهجرين وأكثر من ربع مليون معتقل.