حل الدولتين

مشاريع تطبيع الدونية وافشالها

Submitted on Fri, 01/04/2019 - 20:48

صائب خليل
يبدو لي ان من حقنا ان نحتفل ونقول ان الحملة التي شنتها إسرائيل من خلال فجر السعيد لتطبيع العلاقات معها قد فشلت فشلاً ذريعاً، مثلما فشلت تلك التي خاضتها من خلال نادية مراد قبل ذلك، والتي كلفت اسرائيل جائزة نوبل بذاتها. 
كيف نقيس الفشل والنجاح في هذه الأمور؟ علينا أولاً ان نعرف اهداف الخصم وكم تمكن من تحقيقه منها وكم فشل فيه. وبالنسبة لمعركة التطبيع، فهدف إسرائيل منها واضح: هو ان يعتبر العرب وجود إسرائيل بينهم وفي بلادهم، وموقفها العنصري منهم، أمراً طبيعياً.