رضا العطار

ماذا جرى لموسيقانا في عصر زرياب!

د.رضا العطار

هل تعلم ان العبقري زرياب، الذي ترك بغداد الى اسبانيا عام 860 م، كان قد نقل معه الموروث الموسيقي العراقي الذي قام بمزجه هناك بالانغام المحلية البدائية وطورها حتى غدت من تحف الفنون الراقية؟ .

لي مع هذا الموضوع قصة طويلة. بدأت منذ خمسينيات القرن الماضي عندما كنت مقيما في المانيا وانا طالب جامعي، حيث كنت اواظب على حضور حفلات الكونسرت نصف شهرية بانتظام.