صراع الهويات

صراع «الهُويات» يُشرّع الخيانة

جلال شريم

لم يعرف العرب في تاريخهم مفهوم «الهُوية» (بالضم) ولم تدخل تلك الكلمة معاجمهم التراثية. ولكن مع احتكاكهم بالحضارات والثقافات الأخرى تعرّفوا إلى كلمة «هُوية» وترجموها بداية عن اليونانية كمصطلح فلسفي حتّمته موجة الترجمات المعروفة تاريخياً. وطبعاً لم يدخل الحيز «المعجمي»، بل ورد في كتب الفلسفة تحت عبارة «هوهو»، أي ضمير الغائب المفرد مكرّراً مرتين ليدلّ على كنه الشيء وماهيّته. ومع بدء الاحتكاك الكبير مع الغرب فيما سمّي باسم «عصر النهضة»، ظهرت كلمة «هُوية» معجمياً تحت جذر «هو»... يومها حاولت بلادنا نقل تجربة الدولة القومية الغربية، وإسقاطها على واقعنا.