سهل نينوى

مشروع صهينة مسيحيي سهل نينوى 

Submitted on Sat, 08/03/2019 - 16:35

صائب خليل
تحت عنوان "واشنطن ترث «داعش» في سهل نينوى" نشرت جريدة الأخبار اللبنانية تقريراً من عدة أجزاء يتحدث عن جهود لتحويل مسيحيي سهل نينوى الى "انجيليين" موالين للصهيونية وداعين لإسرائيل الكبرى من النيل الى الفرات!(1)
ويقوم بمتابعة المشروع وتحريك العملاء في العراق، نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، الإنجيلي المتطرف المعروف بولائه التام لإسرائيل. وعلى الأرض، يقوم بمهمة قيادة التنفيذ، مسعود البارزاني واسامة النجيفي قيادي تحالف «الإصلاح والإعمار». 

واشنطن ترث «داعش» في سهل نينوى: المسيحيون حصّتنا!

Submitted on Sun, 07/28/2019 - 13:37

نور أيوب و وائل الركابي

إلى جانب حراكهم العسكري في «بلاد الرافدين» عموماً، وفي المحافظات الشمالية خصوصاً، يسعى الأميركيون إلى حصر التوجه الديني لمسيحيّي سهل نينوى بـ«الكنيسة الإنجيلية». هو زرعٌ يراد أن تُقطف ثماره في الانتخابات الرئاسية الأميركية، لمصلحة دونالد ترامب، إلا أن المتطوّعين كثر، في لحظة التقاء المصالح على ضرورة «اقتلاع» شجرة «الحشد». مسعود برزاني وأسامة النجيفي «فلاحان» في «سهل» تزرعه واشنطن على طريقتها.