د.هشام غصيب

هل ما زال مهدي عامل راهنا؟

7 أشهر أسبوعين ago

هشام غصيب

قد يستهجن بعض القراء هذا السؤال أو حتى مجرد طرحه. لكنه سؤال مشروع. إذ يرى بعض الباحثين أن فكر مهدي عامل ارتكز إلى بعض الافتراضات التي مضت وما عادت قائمة، ومن ثم قد يكون فكر مهدي قد مضى أيضا معها إلى غياهب الماضي. إذ افترض فكر مهدي وجود معسكر اشتراكي يقدم بديلا قويا للرأسمالية، وافترض أيضا راهنية الثورة الاشتراكية وثورات التحرر الوطني. لكن هذين الافتراضين ما عادا قائمين، ومن ثم فإن الفكر المرتكز إليهما ما عاد راهنا.

نص محاضرة " فلسفة مقاومة التطبيع " في الجمعية الفلسفية

الدكتور هشام غصيب 

فيسبوك يحظر حساب المفكر الماركسي الدكتور هشام غصيب لمدة شهر وتضامنا معه يعيد البديل العراقي نشر نص محاضرته هذه: أنطلق في تحليلي من أنه إذا أردنا أن نفهم تماما معنى التطبيع ومعنى مناهضته، فعلينا أن نركز على طبيعة الكيان الصهيوني وطبيعة المخطط الأميركي في المنطقة عقب تحطيم الاتحاد السوفياتي والمنظومة الاشتراكية. إن أهمية الكيان الصهيوني للإمبريالية العالمية تنبع من كونه جزءا لا يتجزأ من منظومة القوى الإمبريالية. إنه ليس مجرد أداة في يديها، وإنما هو جزء يمثلها في قلب المنطقة العربية وامتداد حقيقي عضوي لها.

فلسفة مقاومة التطبيع مع الدولة الصهيونية

د.هشام غصيب

أنطلق في تحليلي من أنه إذا أردنا أن نفهم تماما معنى التطبيع ومعنى مناهضته، فعلينا أن نركز على طبيعة الكيان الصهيوني وطبيعة المخطط الأميركي في المنطقة عقب تحطيم الاتحاد السوفياتي والمنظومة الاشتراكية. إن أهمية الكيان الصهيوني للإمبريالية العالمية تنبع من كونه جزءا لا يتجزأ من منظومة القوى الإمبريالية. إنه ليس مجرد أداة في يديها، وإنما هو جزء يمثلها في قلب المنطقة العربية وامتداد حقيقي عضوي لها.