الصين والعراق

مقرب من الحلبوسي: “الوفد العراقي إلى الصين يُبرم أسوأ صفقة في التاريخ”!

بغداد – ناس: ساهمت “التشكيلة” التي اصطحبها رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي في رحلته إلى الصين، بـ”تبريد” التصريحات السياسية ازاء الزيارة، والحد من تتبع مخرجاتها، فلكل طرف سياسي تقريباً، مهما صغر حجمه أو كبر، ممثل في الوفد، محافظاً كان أم وزيراً أم ضمن أعضاء الوفد وفق الصفات الأخرى، لذلك، فإن الزيارة لم توضع تحت المجهر كما وُضعَت تحركات أخرى لرئيس الوزراء.

وبعيداً عمّا اذا كان هذا “الصلح السياسي والاعلامي” ورغبة رئيس الوزراء بزيادة “شركاء المنجز” لضمان دعمه، هو السبب الذي دفع عبدالمهدي لـ “تكبير الوفد”، أم تعرضه لضغوط دفعته إلى تأمين حصص مُرضية لجميع الأطراف كما يُلمح بعض النواب، فإن