الحصار الأميركي

مَن المُحاصَر؟

3 أسابيع 3 أيام ago

علي القادري

  • غالباً ما يتردّد على أسماعنا أن أميركا تحاصر هذا البلد أو ذاك، أو هذه الشركة الكبرى أو حتى شخصيات رسمية وغير رسمية. تردّد، أخيراً، الكلام عن تزايد الحصارات. أميركا فعلياً تحاصر الاتحاد الروسي وحتى الصين. كبرى شركات الصين «هواوي» محاصرة، دع عنك سوريا وفنزويـلا وكوبا وإيران، وأخيراً إعادة تهديد العراق بحصار جديد. وفي حربها التجارية مع الصين، عطّلت الولايات المتحدة أعمال منظمة التجارة العالمية بإبطالها تعيين قضاة جدد فيها.