بايدن

لا تتوقع من رئيس أمريكي ديمقراطي ان يلغي قرارات ترمب بشأن الشرق الأوسط، وخاصة ان كان هذا الرئيس هو جون بايدن.

3 أشهر 4 أسابيع ago

نادية عدنان عاكف

هذا كان عنوان مقالة روبرت فيسك الأخيرة (هو فيسك عناوينه طويلة اني ما علي)، والتي أكد فيها انه حتى ان ازاحت انتخابات عام 2020 دونالد ترمب، فإن القرارات المدمرة التي اتخذها بشأن القدس ونقل السفارة الأمركية والغاء الاتفاقية النووية مع ايران لن يتم التراجع عنها من قبل الرئيس الديمقراطي القادم