الفساد في العراق

تطورات مهمة في كشف ومكافحة الفساد في العراق

أسبوع واحد ago

أحمد موسى جياد

تتناول هذه المداخلة قضيتين تتعلق الاولى بقرار المحكمة الاتحادية العليا بعدم دستورية "المحاصصة السياسية" في توزيع المناصب الحكومية؛ وهي بنظري من اخطر أشكال وممارسات الفساد السياسي والفساد المُشرعَن "كلبتوكراسي" التي، كما اثبتت الوقائع والبيانات المتوفرة، استنزف موارد الدولة على حساب التنمية المستدامة، اما الثانية فتتعلق بقضية حديثة عن الفساد المريع في وزارة الكهرباء تخص عقد شركة سيمنز لتأهيل محطة كهرباء بيجي؛ وهي بنظري قضية مهمة من الجوانب القضائية في تحديد المسؤولية القانونية في تاثيرات الفساد الكارثية على حقوق المواطن الاساسية.

بعث لي في الآونة الاخيرة ب

بالوثائق: الحمداني يعين وكيلين لوزارة الثقافة خلال فترة تصريف الأعمال

أسبوع واحد 4 أيام ago

بغداد - العالم الجديد: كشفت وثائق صادرة بتوقيع عبدالأمير الحمداني وزير الثقافة في حكومة عادل عبدالمهدي عن قيامه بتعيين وكيلين للوزارة خلال فترة تصريف الأعمال في مخالفة قانونية، قد تشير الى وجود صفقة سرية.

وحصلت "العالم الجديد" على وثيقة بتوقيع الحمداني وصدرت بتاريخ 22 نيسان أبريل الماضي، تفيد بتعيين (بهاء عدنان يحيى السعبري) التدريسي في جامعة الكوفة بمنصب وكيل الوزارة، وذلك بنفس التوقتي الذي قام فيه بتعيين مماثل لوكيل اخر وهو نوفل ابو رغيف الناطق باسم تيار الحكمة.

وقال موظف بالدائرة القانونية للوزارة رفض الكشف عن هويته في حديث لـ"العالم الجديد"، إن "هذه التعيينات مخالفة

مطار كربلاء الدولي رأس جبل الفساد/ ج1-ج3

علاء اللامي*

تحيط هالات -لا هالة واحدة- من الغموض والتشكيك والاتهامات بالمشاريع الاقتصادية التي تملكها أو تديرها شركات وشخصيات وهيئات دينية عراقية.

"لاس فيغاس حجي حمزة" تدر أموالا تفوق ما يرفض البارزاني تسليمه من أموال النفط لبغداد.

علاء اللامي

*أسئلة وتفاصيل: الأسئلة التي يهرب من طرحها كثيرون بخصوص حادثة وظاهرة حجي حمزة كثيرة ومنها مثلا: 
1-هل من المعقول أن شخصا واحدا كهذا الشخص (هناك من يقول إنهما شخصان: حجي حمزة الشمري وحسين الزهراوي) أنشأ إمبراطورية القمار والجنس والمخدرات هذه بجهوده الفردية؟ 
2-من كان يحميه ويساعده على الاستمرار حتى الآن؟ وهل سيحاسب هذا الحامي؟ 
3-لماذا كشف النقاب عن ملفات الحجي واعتقل هوو اعوانه في هذا التاريخ وليس قبله؟

الساسة العرب السُّنة الملتحقون بالعملية السياسية الطائفية الأميركية : الفساد مِلة واحدة!

علاء اللامي

الساسة العرب السُّنة الملتحقون بالعملية السياسية الطائفية الأميركية : الفساد مِلة واحدة! بمناسبة تأكيد حكم البراءة بحق تاجر الخيول السابق ومحافظ الموصل الأسبق أثيل النجيفي الذي ألقى الموصل بين أنياب الوحش ونجا بجلده! الساسة العرب السنة الذين التحقوا بالعملية السياسية الطائفية بعد الاحتلال الأميركي 2003، وبدلا من أن يتشبثوا بالبديل العراقي العلماني، ويصروا على المطالبة بدولة المواطنة المتساوية لحشر الحلف "الكردي - الشيعي" في الزاوية ولكسب الوطنيين من جميع المكونات بمرور الوقت أصبحوا يزايدون على طائفية الزعامات الأخرى...

بالوثائق: تعرف على أسباب أزمة (شبكة الإعلام) مع شركات الأقمار الصناعية العربية

 بهاء حداد

انتهت المهلة التي منحتها المؤسسة العربية للاتصال الفضائي (عربسات) الى شبكة الاعلام العراقي، منذ يوم الثلاثاء الماضي، لدفع المستحقات المالية التي بذمتها، وبخلافه ستقوم بإيقاف بث القنوات التابعة لها.

ومتابعة للأمر، حصلت "العالم الجديد" على وثائق ومعلومات حصرية، توضح أسباب عدم قيام شبكة الاعلام بتسديد ما بذمتها من ديون تراكمت منذ عام 2015 ولغاية الآن لصالح شركات الأقمار الصناعية، رغم أن وزارة المالية، صرفت تلك الديون والمبالغ الى الشبكة بحسب المخاطبات الرسمية بين الجهتين.

فبعد أن خصصت وزارة المالية المبالغ المطلوبة من الشبكة لعامي 2016 و2017 لغرض دفع م

 عن ملفات الفساد في العراق

عوني القلمجي

تحدث رئيس الوزراء عادل عبد المهدي اخيرا، امام اعضاء مجلس النواب، عن اكثر من اربعين ملف للفساد، شمل كل ركن وزاوية في مؤسسات الدولة ومرافقها المختلفة، ووضع لكل ملف عنوان : تهريب النفط، العقارات، المنافذ الحدودية، تهريب الاموال، الكمارك، تهريب الذهب، السجون ومراكز الاحتجاز، تجارة الحبوب والمواشي، التهرب من الضرائب، الاتاوات والقومسيونات، تهريب العملة، ملف التقاعد، المخدرات، ملف الشهداء، التجارة بالاعضاء البشرية، تجارة الاسمدة والمبيدات، تسجيل السيارات، التجارة بالعملة الاجنبية، بيع وشراء السيارات، الاقامة والسفر، الادوية، سمات الدخول، البطاقة التموينية، الرعاية الاجتماع

فيديو وتعقيب: صباح الساعدي يكشف ملفات الفساد الأكبر المعروضة أمام القضاء

علاء اللامي

صباح الساعدي رئيس كتلة "سائرون"، ومرشحها لرئاسة هيئة النزاهة، وصاحب مذكرة إخراج القوات الأجنبية التي حولها الحلبوسي إلى طرشي ومخللات، يعدد ملفات الفساد المعروضة الآن أمام القضاء: ذكر النائب الشيخ صباح الساعدي عناوين عدد من ملفات الفساد المطروحة أمام القضاء الآن وهي كما وردت على لسانه، قال: هناك عشرة ملفات فساد أساسية ومنها:
1-ملف الفساد في أمانة بغداد وتقدر قيمة المبالغ التي صرفت في هذا الملف المليار دولار.

دولة الفساد في العراق. . . باقية وتتمدّد

سنان انطون

بعد كل كارثة، وما أكثرها، للأسف، في العراق «الجديد»، تحاول الطبقة السياسية المُطْبِقَة على رقبة البلاد، امتصاص الغضب الشعبي العارم، وتشتيته، أوتخديره، بسلسلة تصريحات وإقالات وتشكيل «خلايا» أو لجان، وبوعود بمحاسبة المسؤولين عن الكارثة ومعاقبة المقصّرين ومتابعة «الملف» . ثم تتم التضحية بمسؤول، أو أكثر، من هذه الطبقة نفسها، لا لوعي متأخر أو حقيقي، أو نقد ذاتي، أو إدراك لفداحة الوضع، ولا لسواد عيون الضحايا وأهاليهم. بل هي أصلاً ذريعة وفرصة تُنتهز لتسجيل نقطة، أو ربح جولة، وإزاحة خصم، أو عائق، في الصراع المحموم على الأرباح السياسية.