آيا صوفيا

آيا صوفيا مسجداً!‬

أسبوع واحد يومين ago

الشيخ ماهر حمود

ضجيج في غير محلّه، أوشك أن يكون زوبعة في فنجان. لماذا هذا الضجيج سواء كان مؤيّداً مرحّباً، أم كان معارضاً مُديناً؟ لا شكّ في أنّ الأمر يتّخذ أبعاداً مختلفة بحسب الزاوية التي ننظر منها إلى هذا الموضوع. وأظنّ أنّ الاختصار لا يجدي، فلا بدّ من تفصيل.‬

أولاً: لا ينبغي لأحد أن يعترض من حيث المبدأ على إعادة افتتاح «آيا صوفيا» كمسجد، فهذا من حقّ السلطات التركية، كائناً ما كان موقفنا منها. بل المنطق هو أن ندين مصطفى كمال أتاتورك على قرار تحويلها متحفاً. ولعلّ الضجيج حول هذه المسألة نابع من ارتباط الأمر بقضيّتَين هما في غاية الأهمية:‬

تعليق الكاتب التركي (أورهان باموق) على قرار تحويل متحف (آيا صوفيا) إلى مسجد.

أسبوع واحد يومين ago

زاهر رفاعية

صرّح الكاتب والأديب التركي الحائز على جائزة نوبل للآداب "أورهان باموق" لمحطة "دويتشة فيله" الألمانيّة أنّ تحويل متحف "آيا صوفيا" إلى مسجد يتعارض مع إرادة الدّولة العلمانيّة لتركيّا عند مؤسس الدّولة التركيّة الحديثة "مصطفى كمال أتاتورك". وأضاف الأديب التّركي أنّ هذه الخطوة انتزعت من الأتراك الفخر في كونهم مسلمين وأيضاً علمانيين.

فقرات/حول آيا صوفيا الكنيسة فالمسجد فالمتحف فالمسجد.. وأردوغان!

3 أسابيع 3 أيام ago

علاء اللامي/ فقرات من مقالة ستنشر كاملة لاحقا.

*حول آيا صوفيا الكنيسة، المسجد، المتحف، المسجد: يحتج البعض لتأكيد صحة قرار أردوغان بتحويل متحف آيا صوفيا إلى مسجد بكونه كان كنيسة اشتراها السلطان العثماني محمد الفاتح بعد فتح القسطنطينية التي أصبح اسمها "إسطنبول" وبكون القرار شأن تركي داخلي، فيرد عليهم الرافضون للقرار بأن دور العبادة لا تباع ولا تشترى من حيث المبدأ وأن قرار أردوغان قرار سياسي ذو دوافع سياسية وانتخابية!