الحسين في كربلاء

كربلاء والكاثرسسز (التطهير)

3 أشهر أسبوعين ago

د.رحيم الساعدي

أول سماع لي لمصطلح التطهير كان أثناء تدريس أستاذتي أ.اميمة الشواف مطلع التسعينيات في جامعة بغداد. وحديثي عن التطهير هنا بوصفه وسيلة مشاعرية يتبناها من يحتاجها، فهي حاجة إنسانية، تقوم بتنقية الجذور وتؤدي غرضا نفسيا، يتحول إلى فهم فكري واجتماعي، يبنى على مادة تاريخية وينحت بناء مستقبليا.

وفي موسوعة اكسفورد يفهم من مصطلح katharsis انه التنفيس، وهو مشتق من الجذر اليوناني لكلمة katharos، والتي تعني نظيف، غير متسخ، أو واضح. و يشيرالى تنقية أو تطهير العواطف الـ(خاصة بالشفقة والخوف) من خلال الفن في المقام الأول...

قطع الرؤوس واستعراضها: نزعة عنفيّة مستعادة من التراث الأموي

4 أشهر أسبوعين ago

حياة الرهاوي

في كتابه الشهير «العنف والمقدّس»، يذهب الأنثروبولوجي الفرنسي رينيه جيرار إلى أنّ الصراع أو التنافس هو العنوان الرئيسي لعلاقات الناس ببعضهم البعض. وبحسب هذه النظرية، فإنّ وجود طرفٍ مقابل يشتهي الشيء ذاته المرغوب بالحصول عليه، يزيد من نسبة رغبة الإنسان به، ليصبح المحفّز على الطلب منع المنافس من الحصول عليه، وليس مجرّد الرغبة فيه، ولتتحوّل بذلك الرغبة إلى مجرّد مثير في معركة التملّك والهيمنة.