زيباري والحشد

نعم لفضح الفاسد المرتشي زيباري وحزبه، لا لشيطنة الكرد

أسبوع واحد 3 أيام ago

علاء اللامي

نعم لفضح الفاسد المرتشي زيباري وحزبه، لا لشيطنة الكرد ككل فهم ضحايا هذا الفاسد وحزبه ونظامهم الواحد من زاخو إلى الفاو! نعم، من حق الناس أن تغضب وترفض الإساءة إلى تضحيات أبنائها في الحشد الشعبي الذين حموا الجميع من سكاكين داعش. وتحديداً بعد أن انهار الجيش الذي فبركه المحتل الأميركي لنوري المالكي ومن وراءه وانهارت مليشيات البارزاني وهربت كالغنم وتاركة خلفها أهالي سنجار لقمة سائغة لذباحي داعش.