المرجعية والسيستاني

مَن حذف جملة السيستاني (المتظاهرون لن يعودوا الى بيوتهم قبل تحقيق مطالبهم) ولماذا؟

علاء اللامي

بعد ساعات على الكلام الذي نقلته مندوبة الأمم المتحدة الى العراق جينين بلاسخارت عن السيستاني ومنه قوله (المتظاهرون لن يعودوا الى بيوتكم قبل تحقيق مطالبهم، وإذا كانت الرئاسات الثلاث عاجزة عن تحقيقها فيجب البحث عن طريق آخر)، صدر بيان عن مكتب السيستاني حول لقائه مع المندوبة تجدون صورته مع هذا المنشور، بعد حذف الجزء الأول من تلك العبارة تحديدا، والإبقاء على التفاصيل الأخرى!

مشكلة مرجعية السيد السيستاني مع المعممين الثلاثة

د.سليم الحسني

ثلاثة معممين احتلوا مناصب مهمة في الواجهة الشيعية، وتسببوا بإحراجات كبيرة للمرجعية العليا. وقد تحول هؤلاء الى عبء ثقيل عليها ومشكلة متعاظمة تحاصر مكتب السيد السيستاني.

يتوزع المعممون الثلاثة على محورين:

الأول: الشيخ عبد المهدي الكربلائي، وقد كان مطيعاً لمرجعية السيد السيستاني، لكن شخصيته البسيطة جعلت منه ممر عبور للفاسدين، وخصوصاً مدير مكتبه وصهره الذي ينشط بصفقات فاسدة وعقود كبيرة ورشا وعلاقات تجارية، مستغلاً بساطة الشيخ في تمرير ما يريد.