طيب تيزيني رحلة نصف قرن من إنتاج المعرفة

Submitted on Sun, 05/19/2019 - 18:46

الأيام السورية

ولد في حمص عام 1934، تلقى علومه الدراسية في المرحلة الأولى في حمص، ثم غادر إلى تركيا، ومنها إلى بريطانيا، ثم إلى ألمانيا لينهي دراسته للفلسـفة فيها ويحصل على شهادة الدكتوراه في الفلسفة.

عاد بعدها إلى سوريا، وعمل في التدريس في جامعة دمشق وشغل وظيفة أستاذ مساعد في قسم الفلسفة في جامعة دمشق حتى وفاته.

نشر مئات البحوث والدراسات حول قضايا الفكر العربي والعالمي.

السوري الطيب تيزيني فيلسوف التنوير واجه "داعش" والعولمة... دافع عن الهوية العربية ورحل

Submitted on Sun, 05/19/2019 - 18:43

سامر محمد إسماعيل

السوري الطيب تيزيني فيلسوف التنوير واجه "داعش" والعولمة... دافع عن الهوية العربية ورحل

اختار المنفى بعد سجنه ورفض الجنسية الألمانية... واختير واحدا من أهم 100 فيلسوف في العالم

كانت النظرة العقلانية المتعمقة في التاريخ هي مدخله لقراءة التراث العربي الاسلامي (موقع "بالاسوا.كوم")

رحل ليل أمس المفكر والفيلسوف السوري الطيّب تيزيني عن 85 سنة (1934- 2019) في مدينته حمص، التي ولد فيها وعاش أيامه الأخيرة، مُنكبّاً على كتابة سيرته الذاتية بمساعدة ابنته الباحثة الاجتماعية منار تيزيني.

غورباتشوفان: ترامب ومحمد بن سلمان/1

Submitted on Sat, 05/18/2019 - 12:31

عبد الامير الركابي

مع فوز ترامب في الانتخابات الرئاسية الامريكية، تردد في الصحافة الامريكية، راي يقول ان الولايات المتحدة غادرت قيم الجمهورية، او ان هذه الأخيرة هي التي غادرتها، وجرى التذكير وقتها بما كما كان حدث في مع الامبراطورية الرومانية، والمقارنات هنا كما مستوى ردة الفعل على حدث من هذا القبيل، تستمر محكومة لحالة التفارق المستمرالمهيمن على العالم في العقود الاخيرة، بين المجريات الواقعية، ودلالتها الفعلية الغائبة حتى الان، والضروري تناميها، بمقابل استمرار حضور العدة المفهومية ومنهجيات النظر والتحليل المعتادة والموروثة، وهو ماكان عليه الحال مع انهيار الاتحاد السوفياتي ومااعقبه

في وداع المعلم الطيب تيزيني صاحب البصمات الأهم في الفكر التقدمي العربي المعاصر!

Submitted on Sat, 05/18/2019 - 07:19

علاء اللامي

رحل عن عالمنا اليوم السبت 18 مايس - آيار الجاري المفكر العربي السوري التقدمي الكبير الطيب تيزيني. هنا تعريف قصير بالراحل، وستكون لنا قريبا وقفة نظرية عند آخر التطورات في وعلى منظومته الفكرية الخاصة به كما عبر عنها في حوارين أجريا معه قبل رحيله بعامين تقريبا:

الطيب تيزيني.... سوريا الآن ساحة مبتذلة للعالم آداب وفنون

Submitted on Sat, 05/18/2019 - 07:17

حاوره: سناء إبراهيم

في حوارٍ له عام 2000، تحدث المفكر السوري الطيب تيزيني (مواليد حمص 1934)، عن احتمال حدوث انفجار طائفي في سوريا، مؤكداً أنّه لو حدث ذلك، فهذا لا يعني أنّ الشعب السوري طائفي، بل إنّ هناك مسوغات لمثل هذا الاحتمال. حدث الانفجار عام 2011، واستمر الطيب بالدعوة إلى الإصلاح، لكن ما حدث أطاح بالوطن. في 2017، تقول له زوجته عن سوريا: «لا أستطيع أن أرى تلك النقطة البعيدة». يقول لها: «إنني أرى بقعة كبيرة».

فيديو لوزير النقل السابق عامر عبد الجبار حول فضائح التفريط بحقوق العراق في خور عبد الله :

Submitted on Thu, 05/16/2019 - 12:24

علاء اللامي

آخر مداخلة مهمة لوزير النقل السابق عامر عبد الجبار حول فضائح تفريط نظام المحاصصة الطائفية بحقوق العراق مع دول الجوار وخصوصا مع الكويت في خور عبد الله : رؤوس أقلام لما قاله عبد الجبار:

*مداخلاتي في الإعلام العراقي كثيرة وفي جميع القنوات باستثناء قناة العراقية – الرسمية – التي تضع خطا أحمر على عامر عبد الجبار وتقاطعه.

*رفعت مذكرة مفصلة بموضوع حقوق العراق في قناة خور عبد الله إلى رئيس مجلس النواب الأسبق أسامة النجيفي مع أحد النواب ولكنه رفض أن يستلمها حتى قبل أن يقرأ ما فيها!

*هناك قرارات لمجلس شورى الدولة العراقية لسنة 2009 على ص 293 وما بع

كيف اغتصب ناشط مدني عراقي ثلاث فرنسيات في اربيل

Submitted on Thu, 05/16/2019 - 05:38

بغداد - العالم الجديد

تواجه جمعية ( EliseCareأليز-كار) غير الحكومية الفرنسية المعروفة بالتزامها حيال النساء الأيزيديات في العراق، تهماً بالاغتصاب، بسبب تسترها على عمليات اغتصاب واعتداءات جنسية يتهم رئيس بعثتها في العراق بارتكابها.

فيما فندت رئيسة المنظمة أليز- بوغوصيان؛ ما جاء في تحقيق مفصل نشرته صحيفة ليبراسيون الفرنسية والذي ارتكزت فيه على شهادات المدعين والمتهمين في هذه القضية.

والتقت ليبراسيون آكلير (اسم مُستعار) البالغة من العمر 24 عامًا في أحد المقاهي الباريسية، التي أكدت أنها توجهت إلى العراق في أيلول عام 2016، بعد أن التقت رئيسة ومؤسسة أليز-كار السيدة

الدورةالثالثة "اللاحضارية"الشرق متوسطية

Submitted on Wed, 05/15/2019 - 21:48

عبدالامير الركابي
من صفات الانسايوان، انه عبد لما اعتاده وماقر عليه، وتلك ستكون احدى اكبر العقبات ومعضلات الانتقال الأكبر الحالي، لن يكون مقبولا على سبيل المثال قراءة التاريخ بحسب المنظور التحولي، باعتبار الدورة الأولى، او "البدء"، قد تبعها طور اول لاحق على الضفة الغربية الاوربية من المتوسط اغريقي وروماني، وان الدورة الثانية الشرق متوسطية، هي التي فتحت الأفق امام اوربا والعالم، باتجاه الدورة الاوربية الراهنة الحداثية الصناعية، بمعنى ان هنالك تبادلية شاملة، بين موضع التحولية البنيوية الشرق متوسطي، وموضع التحولية التقنية الأوربي.

لماذا ترفض نسبة كبيرة من الأردنيين السائح الإيراني وتقبل وتتعايش مع السائح الإسرائيلي؟!

Submitted on Wed, 05/15/2019 - 11:18

زيد النابلسي ... الاردن - عمان:

كتبت هذا المقال في 2016، وتم تداوله بشكل ما، واليوم أعيد نشره بمناسبة عودة السعار والنهيق ذاته....

«إسرائيل» السبعينية... وشيخوخة النهاية

Submitted on Wed, 05/15/2019 - 06:24

سركيس أبو زيد

مرّت 71 سنة على النكبة. ومنذ تأسست دولة «إسرائيل»، نشأت بقوة وإرادة المجتمع الدولي، أكثر مما نشأت بقدرة ذاتية، وما زالت بعد سبعين عاماً «دولة غير ناضجة. فلا حدود لها، ولا دستور، ولا اتجاهات واضحة، وما زال لا يوجد فيها شيء من الاستقرار»، فأين أصبحت «إسرائيل» بعد 71 عاماً من نشوئها؟ ما هي نقاط ضعفها؟