الشهيد باسل الأعرج: المثقف المشتبك، أو النقطة صفر في الثقافة المعاصرة

4 أسابيع ago

خضر سلامة

تكمن بلاغةُ اللقب الذي كسبه باسل الأعرج، أي "المثقف المشتبك،" في أنّه نظريّةٌ في الثقافة لم تُكتَب بعدُ، بل بُثَّت مباشرةً، بالاقتباس والصورة والقصصِ المنقولة عن "حكّاء" فلسطين، إلى جمهورٍ لم ينقِّحْ منذ زمنٍ قاموسَ لغته. فمن هو المثقف المشتبِك؟

حتّى كتابة هذه الأسطر، نستطيع أن نلخّص بحثَنا في كلمتين: باسل الأعرج.

قدِم باسل إلى بيروت واثقًا بأنّ حدودَ دولة فلسطين، التي أعلنتها الشهيدة دلال المغربي من على باصٍ في تل أبيب يومًا، يجب أن تمتدّ حتّى نهر الأوّلي في جنوب لبنان.

عن شهيد المواجهة المسلحة مع الجيش الصهيوني: مولانا باسل الأعرج

4 أسابيع يوم واحد ago

كتب أحمد الدَبَشْ: «إنني أشعر أكثر من أي وقت مضى أن كل قيمة كلماتي كانت في انها تعويض صفيق وتافه لغياب السلاح، وأنها تنحدر الآن أمام شروق الرجال الحقيقيين الذين يموتون كل يوم في سبيل شيء احترمه، وذلك كله يشعرني بغربة تشبه الموت، وبسعادة المحتضر بعد طول إيمان وعذاب، ولكن أيضاً بذل من طراز صاعق». [الشهيد الشاهد، غسان كنفاني، في رسالته إلى غادة السمان]

صارت هذه الجملة تشير إلى المرارة التي مررت بها بعد سماع نبأ استشهاد الرفيق الحبيب مولانا باسل الأعرج.

عزمي بشارة يقلب ظهر المجن لقطر

4 أسابيع يوم واحد ago

كان متوقعاً أن ينقلب عزمي بشارة على الحمدين وعلى حاكم قطر تميم بن حمد، فقد كان هذا الرجل لا يخفي عن أصدقائه وخاصته احتقاره لأهل قطر الأصليين، ويراهم مجرد كتل بشرية تمتلئ جيوبها بالمال.

المتصهين فخري كريم يحاول تسلق الانتفاضة بجريدته "الاحتجاج"!

4 أسابيع يوم واحد ago

علاء اللامي

حتى المتصهين فخري كريم عرّاب استفتاء البارزاني بالاشتراك مع الداعية الصهيوني الفرنسي برنار ليفي، يحاول التسلق على ظهر الانتفاضة التشرينية فيصدر باسمها جريدة "الاحتجاج" لتكون مخلب تخريب وتشويه سمعة ودعاية للأجندة الصهيونية الأميركية فيشاغب على المنتفضين وينشر الشائعات ويتبرأ من هذا ويزكي ذاك ليكون ممثلا للمتظاهرين، وهو الذي كان يشارك بالأمس القريب في عملية تقسيم العراق عمليا أمام كاميرات الصحافيين ويستكلب ويتدافع على مكان له بين المحتشدين خلف مسعود البارزاني!

الاحتجاجات ضد القواعد العسكرية الأميركية: العراق نموذجاً

4 أسابيع يوم واحد ago

علي ناصر ناصر

خرجت تظاهرة في العراق تجاوز عدد المشاركين فيها المليون شخص، في 24 كانون الثاني/ يناير 2020، تطالب بخروج القوات الأميركية من بلاد الرافدين.

بيرني ساندرز: المرشح الأفضل للقضية الفلسطينية

4 أسابيع يومين ago

شفاء يسر

في مقابلة مع صحيفة «نيويوركر» العام الماضي، روى الكاتب والناشط الفلسطيني يوسف بشير تفاصيل زيارته لمكتب بيرني ساندرز عام 2017، مع مجموعة من الطلاب الإسرائيليين، قال بشير: «أخبرت بيرني أنه اليهودي الأشهر في غزة بعد نبي الله موسى».

أسرار مفاوضات محمد علاوي لتشكيل الحكومة الانتقالية

4 أسابيع يومين ago

علاء اللامي

الانتقال من القتل على الهوية الطائفية إلى التوزير على الهوية الطائفية: خلال حلقتين من برنامج تلفزيوني بثتا يومي الثلاثاء والأربعاء 3 و4 من آذار الجاري، تكلم النائب المقرب من محمد علاوي والذي هو بمثابة مستشاره الشخصي محمد الخالدي بشيء من الصراحة عن بعض أسرار وكواليس المفاوضات التي أجراها علاوي مع ممثلي الأحزاب والكتل النيابية قبل أن يقدم اعتذاره عن المهمة.

(1)تشرين: الثورة و "قرآنها"/3

شهر واحد ago

عبدالامبرالركابي: من يسمون انفسهم ماركسيون، وكذا الليبراليون وضعوا مخططات وسرديات للعراق وتاريخه كاريكاتورية مثيرة للضحكك، تراوحت بين نقل اللوحة التاريخيه الاوربية، والقول اعتباطا بان العراق عرف مراحل العبودية والاقطاع، وهو سائر الى الثورة البرجوازية، وبين اعتبار ان العراق صار فجاة وبالعدوى مجتمعا بطبقات "حديثة"، لمجرد ان أقام الغرب فيه بعض صناعات غير عضوية مجتمعيا، ولم تنشا بفعل احتياجات او ضرورات ومحركات بنيوية ذاتية، بقدر ماهي برانية تتصل بحاجات الغرب ووجود قواته، وحركتها على ارض العراق، الامر الذي لم يمنع هؤلاء من ان يصروا على ان ماحدث يمكن ان يلد طبقة عامله "حديثة".

مقابلة عن الوضع السوري مع الناشط الحقوقي السوري ( هيئة التنسيق) هيثم المناع

شهر واحد ago

هيثم مناع

آخر مقابلة عن الوضع السوري مع الناشط الحقوقي السوري ( هيئة التنسيق) هيثم المناع - بداية شباط/فبراير ٢٠٢٠.

"لقد مات النظام السياسي الأسدي في القلوب وفي العقول، وإحدى مشاكلنا الجوهرية اليوم، هي خطأ التقدير والفهم لوضع المجموعة الأمنية الحاكمة في دمشق. هي تتحدث عن انتصارات، ولكن سلوكها اليوم يدل على حالة هلع وخوف دائمين.

لنأخذ مثل الغوطة ودرعا، يأتيك المواطن طوعا ليوقع على تسوية وضعه والعودة لحياة “طبيعية” وبضمانات “روسية”. يلتحق بالجيش حينا وبعمله القديم حينا آخر.

الفرق بين الخطاب الوطني الشجاع والخطاب الطائفي الاستجدائي!

شهر واحد ago

علاء اللامي

يوضح لنا هذا الفيديو لكلام النائب يوسف الكلابي (مستقل، بعد انسحابه من كتلة النصر، وللإنصاف فهو ليس الوحيد الذي يتبنى هذا الخطاب البائس بل ربما كان أشجع زملائه لأنه تكلم به علنا وليس في المجالس السرية كما يفعلون جميعا)، يوضح لنا الفرق بين الخطاب الوطني الشجاع المدافع عن عراق ديموقراطي موحد قائم على أسس دولة المواطنة والمساواة والخطاب الطائفي الاستجدائي المهزوم. ففي الرد على الابتزاز والنهب والتي الذي تمارسه القيادات الاقطاعية الكردية قال النائب المذكور الآتي (أنا مستعد للجلوس مع الإخوة النواب الكرد والسُّنة ونطبق مطالبهم ولكن نطبق هذه المطالب نفسها للشيعة أيضا!