العراق: لماذا لم تخرج تظاهرات في غرب وشمال العراق؟

شهر واحد 3 أسابيع ago

دلوفان براوري

"حتى قبل أن يسمعوني قاموا بضربي، وقالوا إني بعثي وداعشي، ورددوا مراراً: تريد أن تتظاهر على من أنقذ شرفك من الدواعش... تريد أن يرجع الدواعش الى الموصل".

“اقتادوني بسيارتهم الى جهة مجهولة، لم أعرف من يكونون ولا الجهة التي ينتمون إليها… أهانوني وانهالوا علي بالضرب… كل ذنبي إني أردت أن أتضامن مع المتظاهرين في بغداد ومناطق جنوب البلاد”.

بينما كان يجول بنظره يميناً وشمالاً، وبصوت خفيض وعينين زائغتين روى تفاصيل الاعتداء الذي تعرض له.

الانتفاضة صارت نمط حياة يوميا:الفعاليات مستمرة في الاعتصامات والمدن شبه محررة والحكم معزول

شهر واحد 3 أسابيع ago

علاء اللامي

لا تقلق من انخفاض الزخم والأعداد، فالانتفاضة صارت نمط حياة يوميا: الفعاليات مستمرة في الاعتصامات والمدن شبه محررة والحكم معزول: تقترب انتفاضة تشرين الباسلة من إكمال شهرها الثاني بعزم وإصرار وإقدام منذ موجتها الاولى وحتى الثانية المستمرة وإنجازاتها التي تحققت كثيرة ومن أهمها:
1-تحولت دماء الشهداء الأبرار والجرحى الأبطال إلى قضية وطنية، وتمت محاصرة القتلة واختفى أثر المليشيات والقناصة في الموجة الثانية بشكل كبير.
2-عزل النظام بسلطاته الثلاث التنفيذية والتشريعية والقضائية عزلا تاما سياسيا واجتماعيا وإعلاميا!

ماضي الاستعمار وحاضره: تعدد أدوار ووحدة هدف

شهر واحد 3 أسابيع ago

رعد أطياف

ما بين الاحتلالين -البريطاني والأمريكي- ضاعت فرصة بناء العراق (فيسبوك)

"أقول وقلبي ملآن أسى، أنه في اعتقادي لا يوجد في العراق شعب عراقي بعد، بل كتلات بشريه خيالية خاليه من أي فكرة وطنية، متشبعون بتقاليد وأباطيل دينية، لا تجمع بينهم جامعة، سمّاعون للسوء، ميالون للفوضى، مستعدون دائمًا للانتفاض على أي حكومة كانت.

بيان جديد لمعتصمي ساحة التحرير يدعو إلى وقفة مليونية في بغداد وجميع المحافظات يوم الجمعة القادم

شهر واحد 3 أسابيع ago

صدر قبل قليل بيان جديد لمعتصمي ساحة التحرير يدعو الجماهير العراقية إلى وقفة مليونية في بغداد وجميع المحافظات يوم الجمعة القادم، رفضا لحكومة الفساد وإصلاحاتها ومن يقف خلفها، وكسرا لشرعية الفاسدين وتبجحهم بشرعية زائفة! البيان انتقد واستقبح اجتماع عدد من شيوخ العشائر برئيس الحكومة، وأعرب في الوقت نفسه عن تقديره للشيوخ الأفاضل الذين يواصلون الاعتصام مع أبنائهم وإخوتهم في سوح الانتفاضة.

عزت الشابندر في مسرحية "شي مايشبه شي" وتقرير فضائية "الميادين" الإرتزاقية.

شهر واحد 3 أسابيع ago

علاء اللامي

لنحاول أن نختصر حبكة المسرحية في المشاهد التالية:
1-عزت الشابندر يجتمع بعادل عبد المهدي ثم يخرج متباهيا وبمعنويات عالية بعد أن أُهمل طويلا ومنذ أن نبذه عرابه نوري المالكي بعد قصة إعادة تأهيل القيادي المنشق في حزب البعث محمد يونس الأحمد، ونجاحه في إعادة تأهيل مشعان الجبوري.
2-الشابندر يسرب أن هناك دورا إسرائيليا إماراتيا في الانتفاضة العراقية هدفه إقامة كونفدرالية للعرب السنة في غرب العراق كجزء من صفقة القرن - التي ماتت وشبعت موتاً - وأن هناك مخططات لتشكيل قوات مليشياوية من أربع عشائر لتحقيق هذا الهدف!

لكم وثيقتكم وللثورة العراقية وثيقتها

شهر واحد 3 أسابيع ago

عوني القلمجي

في ليلة ظلماء، وتحديدا يوم الاثنين الماضي الثامن عشر من هذا الشهر، اجتمع على عجل قادة الطوائف والمليشيات المسلحة، في بيت عمار الحكيم زعيم تيار الحكمة، واصدروا مشروعا للاصلاح تحت اسم وثيقة الشرف ذات الاربعين فقرة. وهذه تحكي قصة معروفة ومملة. فكلما عجزت الحكومة عن قمع انتفاضة شعبية او انهائها، تلجا الى هذه الوصفة الجاهزة.

 هل خسرت إيرانُ العراقَ كشعب؟

شهر واحد 3 أسابيع ago

علاء اللامي*

تذكير بالأوليات: دأب كتاب ومثقفون عراقيون، من الوطنيين واليساريين المناهضين للغرب الإمبريالي والكيان الصهيوني، ومنهم كاتب هذه السطور، في كتاباتهم وتصريحاتهم طوال سنوات ما بعد ا

عزة الشابندر : ملفات الماضي وحقائق الحاضر /ج1

شهر واحد 3 أسابيع ago

نصير المهدي

لعل أصعب بل اقسى موقف أن تضطرني بعض الحوادث الى التنزل الى مستوى " أبطالها " فألوث هذه الصفحة بذكرهم وهم لا يستحقون ولا حتى سطراً من الاهتمام ولكن ما حيلة المضطر كما يقال حيث لا ينبغي لسهم يوجه الى ثورة شعبنا العظيمة أن يمر طالما نستطيع درأه أو على الأقل التنبيه اليه .

حرب الملفات المسربة.. لا تخص العراقيين!

شهر واحد 3 أسابيع ago

رعد أطياف

في كل حرب بين إيران وأمريكا يكون العراق ساحة للتصفية (Getty)

أثارت قضية ملفات الاستخبارات الإيرانية المُسربة لغطًا بين أوساط الرأي العام، كون الملفات تفضح دور إيران "الخفي" وتكشف تدخلها في الشأن الداخلي العراقي، موضحةً الدور المحوري الذي يلعبه قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني في صياغات القرارات التي تتخذها بغداد.

 

لانتفاضة...الآفاق ...المخاطر ومسألة القيادة!

شهر واحد 3 أسابيع ago

سلام موسى جعفر

من نافلة القول ان الانتفاضة التشرينية تجذرت بعد أن تجاوزت بنجاح عظيم محاولات قمعها، احتوائها واختطافها. وباتت تهدد بهدم بيت النظام السياسي على ساكنيه. وهو بيت شيده المحتل الأمريكي لكي يتم بواسطته تنفيذ سياساته ومشاريعه في العراق وفي المنطقة. نجاح الانتفاضة بالصمود أمام آلة القمع الرهيبة وكسر حاجز الخوف، وافشال محاولات الأحزاب باحتوائها والتصدي الناجح حتى الان للمؤامرة الامريكية التي تحاول تجيرها لصالحها لا يعني حسم النتيجة النهائية لصالح الشعب العراقي، بل إن هذه النجاحات ستعني تصعيد خطير بوتيرة التآمر.