مطار كربلاء الدولي رأس جبل الفساد/ ج1-ج3

Submitted on Sat, 08/17/2019 - 20:01

علاء اللامي*

تحيط هالات -لا هالة واحدة- من الغموض والتشكيك والاتهامات بالمشاريع الاقتصادية التي تملكها أو تديرها شركات وشخصيات وهيئات دينية عراقية.

تفاقم أزمة الاقتصاد العراقي والانقياد نحو حافات الانهيار في تقديرات صندوق النقد الدولي (2019-2024)

Submitted on Fri, 08/16/2019 - 12:04

صبري زاير السعدي

أولاً: أهمية تقديرات صندوق النقد الدولي

ليس هنالك من جديد يثير الإهتمام في تقييم المجلس التنفيذي وخبراء صندوق النقد الدولي (الصندوق) لأداء الاقتصاد العراقي في الماضي والتحذير من التحديات القادمة في السنوات الست (2019-2024)[1]. فالتقييم، كما التحذير، يتم دائماً بمعايير تطبيق السياسات الاقتصادية "الليبرالية الجديدة" المعروفة والتي تحدد برامج وسياسات الإصلاح الاقتصادي التقليدية "للصندوق"، ولو بالتَكَيّف المناسب للظروف الاقتصادية والمالية والسياسية والاجتماعية السائدة.

مدن العشوائيات "المقدّسة"

Submitted on Fri, 08/16/2019 - 10:14

رعد أطياف

من أكبر المكرمات التي وهبتها الحكومة لفقراء المناطق الشعبية هي "مدن العشوائيات". والتي تم بناءها على يد العوائل التي اختنقت بهم المساحات في مدينة الصدر. وما على هذه المناطق سوى تسميتها بأسماء دينية مثل: "حي الزهراء"، "حي أم البنين"، "حي الرضا" .. الخ. لتكفل لهذه المدن الدخول في عداد المقدس، فبهذه الخطوة يتحصّل الضمان اللازم لتثبيت "حقوق المواطنين" في هذه المدن المُعَذَبَة، ويحق لهم الكلام عن "ملكياتهم الخاصة" وعقاراتهم الجديدة.

 

يسألونك عن الفقراء في العراق

Submitted on Fri, 08/16/2019 - 10:10

رعد أطياف

لم يعد شيء يسعد الفقراء سوى فقرهم نفسه!، فقد التفّ عليهم شعور القدرية وبحتمية وضعهم البائس. باتت الشعارات والوعود، بالنسبة لهم، أمرًا يثير الضحك. كيف تقنع فقيرًا يسكن العشوائيات خرج ليقاتل بضراوة دون أن يلحظ تغييرًا في حياته ظلّت مدن العشوائيات كما هي، ولم يتلّمس الفقراء تغييرًا ولو صغيرًا في حياتهم.

Tags

شعب كاسترو سعيد باشتراكيته والشعب الأمريكي ينوء تحت رأسماليته

Submitted on Thu, 08/15/2019 - 18:04

صائب خليل
رغم كل الحصار الشديد الذي يستطيع ان يفرضه على غيره من يتربع على عرش القوة، ورغم انه اكثر قدرة على تشويه الحقائق وعلى تلميع صورة نظامه وتشويه المنافسين له، إلا ان بعض الحقائق تبقى تقول لنا أشياء كثيرة. 
في عيد ميلاد كاسترو الـ 93، الذي صادف أول امس، 13 آب، يمكننا ان نتساءل إن كان الشعب الكوبي سعيد باشتراكيته ام لا؟ 

حرب الآثار والمزاعِم اليهودية

Submitted on Thu, 08/15/2019 - 13:35

موفق محادين

إنّ تزوير الحقائق والآثار، تمهيداً لوضع يد العدو على الأردن بكامله، دونه تاريخ خطير من المُزوِّرين اليهود الكِبار، الذين سبقوا المشروع الصهيوني ومهَّدوا له بإصدار مجموعةٍ من الدراسات المُلفَّقة، بين أواخر القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين.

لم تترك المرويات اليهودية، حاضِرة مشرقية إلا ونسبتها إليها، وآخر تلك المزاعِم مدينة البتراء، الأثر العظيم الذي بناه العرب جنوب بلاد الشام (الأردن الحالية) والتي أُثيرت مُجدَّداً بعد تواصل الإختراق الصهيوني للساحة الأردنية، وتصوير أكثر من فيلمٍ مشبوه، من فيلم رحلة إبراهيم عام 1998، وهو إنتاج مُشترَك بين صهاينة وأردنيين

فلول داعش: مطاردة الضباع

Submitted on Thu, 08/15/2019 - 12:15

هشام الهاشمي

مطاردة الإرهابيين في المناطق المفتوحة والقرى المهجورة يشبه الى حد كبير مطاردة الضباع، وضرب مخابئ مفارز داعش، وتجفيف منابع الدعم والإمداد اللوجستي التي تمول أفراد التنظيم بالسلاح والأموال، والسيطرة بقدرة التخويف على منطقة الصحراء والبادية والجزيرة والتلال في غرب وشرق العراق.

فلابد من المطاردة المستمرة للمفارز الارهابية المسلحة المنضوية تحت لواء تنظيم "داعش" في المناطق الصحراوية، وتوفير قوات خاصة جاهزة لمواجهة هذه المفارز في المناطق المفتوحة.

ثمة ما يبرر التخوف الدولي الأمني من إمكانية صعود او عودة داعش الي العراق وسورية، ربما بسبب قابلية تنظيم داعش

تل الزعتر: حتى لا ننسى ولا نغفر

Submitted on Wed, 08/14/2019 - 17:08

أسعد أبو خليل

مرّت الذكرى التاسعة والثلاثون لمجزرة تل الزعتر، وتذكّرها الناجون مثل كل سنة بصمت وبعيداً عن الإعلام. تل الزعتر رمز لأشياء كثيرة، ومنها الصمود والمقاومة والبسالة والتضحية والتكافل والعناد بوجه مؤامرة عربيّة ــ إسرائيليّة ــ غربيّة. لكن لبنان يريد أن يتبرّأ منها، وان يجعل من قاتلي النساء والأطفال في المخيّم أبطالاً محترمين.

ما قصة عشرات الجثث والأشلاء البشرية المجهولة في منطقة "جرف الصخر" ؟

Submitted on Tue, 08/13/2019 - 20:18

علاء اللامي

عاجل/ ما قصة عشرات الجثث والأشلاء البشرية المجهولة في منطقة "جرف الصخر" في محافظة بابل؟ لماذا تلتزم حكومة عبد المهدي الصمت حتى الآن على الموضوع، ويتراشق النواب بالتصريحات الإعلامية المتناقضة والتحريضية حولها؟

محنة السّؤال النّقدي في فكر طيب تيزيني (ج1)

Submitted on Mon, 08/12/2019 - 21:45

لحسن أوزين

الملخص: لم يكن طيب تيزيني نبتة بريّة فهو إنسان له عمق تاريخي اجتماعي علمي حضاري عبر مختلف دوائر الانتماء العائلي والمجتمعيّ وعلى مستوى تاريخ وتراث محيطه العربيّ الاسلاميّ.