أزمة المياه في العراق

تركيا تبتز العراق: البيض مقابل المياه؟!

علاء اللامي*

تنصلت تركيا قبل أيام من التوقيع على اتفاقية لتقاسم مياه الرافدين مع العراق ضمن اتفاقية التعاون الشاملة بين البلدين. يأتي هذا التطور مترافقا مع حدث تجاري استجد قبل فترة حيث توقف العراق عن استيراد عدد من المنتجات الغذائية وفي مقدمتها بيض المائدة لأنها باتت متوفرة عراقيا بعد تحقق الاكتفاء الذاتي منها، ما أدى إلى إفلاس شركات تركية عديدة تنتج تلك المواد وتصدرها إلى العراق.

الوزير الجنابي يكشف أسباب كارثة ملوحة وتلوث مياه الشرب في البصرة: المياه العذبة التي ترسل من البدعة الى البصرة كافية ولكن 95% منها تسرق من قبل أصحاب بحيرات السمك ومصانع الثلج

فيديو مهم/ وأخيرا: الوزير الجنابي يكشف أسباب كارثة ملوحة وتلوث مياه الشرب في البصرة: المياه العذبة التي ترسل من البدعة الى البصرة كافية ولكن 95% منها تسرق من قبل أصحاب بحيرات السمك ومصانع الثلج قبل وصولها إلى محطات المعالجة وغيرهم ...والوزير وحكومته يتفرجان!

في ندوة عقدها وزير الموارد المائية حسن الجنابي في معرض فخري كريم للكتب في أربيل عدد وزير الموارد المائية أسباب صعود اللسان الملحي في شط العرب فقال: المياه التي كان يصبها نهر الكارون ( ينبع من إيران -المترجم من العربي إلى العربي) في شط العرب والبالغة 15 مليار متر مكعب، ونهر الكرخة ( من إيران أيضا/ المترجم )الذي كان يصب 5 مليار

العراق… حقوق مُنتهَكة بمياه مُلَوّثة

خالد سليمان

يحمل فلّاح عراقي من جنوب البلاد أسماكاً صغيرة بين كفيه قائلاً: “الله يساعدك رئيس الوزراء، هذه الأسماك ماتت، ونحن نموت مثلها”. ليس هناك كلام أوضح ممّا يقوله هذا العراقي الجنوبي عن كارثة بيئية إنسانية تتفاقم إثر الجفاف والملوحة في جنوب البلاد، فيما النخبة السياسية غارقة في الصراع على النفوذ والسلطة والمال.

وفي منطقة الفيروزية التابعة لقضاء شط العرب شمال البصرة، ماتت أعداد كبيرة من الجواميس بسبب الملوحة القاتلة في المياه، فيما تعرّضت أعداد أخرى إلى حالات العمى.