الاقتصاد العراقي

الكارثة الاقتصادية الوشيكة في العراق خلال الأشهر القادمة: الأسباب والحلول الممكنة

3 أشهر أسبوعين ago

علاء اللامي

لكي نفهم أسباب الكارثة الاقتصادية الوشيكة في العراق خلال الأشهر القادمة لنطلع على هذه المعلومات! وهل تعلم أن الخدمات تشكل ثلثي النمو الاقتصادي الصيني تقريبا؟ أكتب هذا النص بلغة مبسطة جدا لأمثالي من غير المتخصصين في علم الاقتصاد، محاولا التعريف بالموضوع من وجه نظر القارئ والإعلامي ومعلوماته وثقافته العامة.

الاقتصاد العراقي الى اين؟

3 أشهر أسبوعين ago

علي البصري

بعد تعرًض العالم لجائحة كورونا، وفرض الحظر في الكثير من بلدان العالم، اُصيب العالم بمقتل على المستوى الاقتصادي، نتيجة تعطل التجارة وتوقف المصانع وحركة النقل، والتي تبعها التوقف في السياحة والفندقة وسواها من قطاعات اخرى، باعتبار ان القطاعات الاقتصادية يعتمد بعضها على البعض الاخر، وعندما يتأثر قطاع معين سيؤثر على القطاعات الاخرى، وعندما تتاثر بعض البلدان اقتصاديا ستؤثر بالظرورة على البلدان الاخرى.

اغلب دول العالم وعلى راسها الولايات المتحدة والتي تعد اكبر اقتصاد في العالم، سارعت الى ضخ عدة تريليونات من الدولارات من اجل تحريك

برنامج اﻻصلاح الاقتصادي لمجلس الخبراء العراقي ..

4 أشهر أسبوعين ago

د.ضياء واجد المهندس
الجزء الاول :الحلول المطروحة على مجلس الوزراء ...في حوار مع بعض اﻻخوة الخبراء و النواب و المستشارين للخروج من اﻻزمة اﻻقتصادية ، طرحنا جملة من المقترحات ، اهمها:
أولاً: ١- تخفيض رواتب الرئاسات الثلاث بنسبة ( ٥٠ ٪؜ )
٢- الغاء الامتيازات والمخصصات والمنافع الاجتماعية للرئاسات الثلاث .
٣- تقليص عدد حماياتهم إلى ما لا يتجاوز ( ١٢٠ ) فردا.
ثانياً: ١- تخفيض رواتب الوزراء بنسبة ( ٢٥ ٪؜ ) .
٢- الغاء الامتيازات والمنافع الاجتماعية الممنوحة للوزراء ورؤساء الكتل السياسية .

العراق وأزماته المالية المتكررة.. الأسباب والنتائج والحلول

4 أشهر 3 أسابيع ago

شاكر الساعدي

مقدمة: العراق اليوم يمر بأزمة مالية كبرى تكشف عن اختلال وتعثر الحياة العامة فيه بسبب وباء الكورونا وهبوط أسعار النفط الممول الرئيسي لحياته المعيشية وقلبه النابض، مما يتطلب إحداث تحولات راديكالية لمعالجة أسباب تعثره وتقويم مساره، قد تأخذ تلك التحولات وجهات مختلفة، من خلال إحداث تغييرات جذرية لإصلاح آليات عمله بطريقة الاستثمار، وبناء السدود والجسور وإقامة المشاريع الصناعية والزراعية الكبرى وتطوير البنية التحتية، وذلك لتحريك الاقتصاد وتوفير الوظائف، إضافة إلى برامج الرعاية الاجتماعية كالتأمين الاجتماعي لكبار السن وغير القادرين على العمل، وقوانين دعم العاطلين وبرامج إقرا

الاقتصاد العراقي في زمن كورنا فايروس

5 أشهر 4 أسابيع ago

د.حسن لطيف كاظم 

يترنح الاقتصاد العراقي منذ عام 2014 على وقع الركود الاقتصادي، من دون ان تتمكن الحكومة من معالجة اوضاعه، وانتهاج سياسات مالية ونقدية تسمح له بالخروج من أزمته، بل ان اجراءاتها عمقت من اسباب الركود ورهنته بشكل يكاد يكون تاما لحركة الانفاق العام، ولم تستجب لما يمكن ان يكون درسا من الازمة المزدوجة صيف عام 2014 (داعش وانخفاض اسعار النفط)، فلم تتخذ أي اجراء احترازي لوقوع ازمة مماثلة، وأكدت طريق ادارة الاقتصاد الوطني الذي طبع سلوك الحكومة منذ عام 2005.
كورونا يضرب الاقتصاد العالمي

الانهيار الاقتصادي القادم في العراق بأرقام خبير اقتصادي ومحاولات صندوق النقد الدولي "تلطيف" الكارثة المحدقة!

هذه فقرات من مقالة مهمة بعنوان (تفاقم أزمة الاقتصاد العراقي والانقياد نحو حافات الانهيار في تقديرات صندوق النقد الدولي بين 2019و2024) للباحث الاقتصادي صبري زاير السعدي/ تجدون رابطا يحيل الى نصها الكامل في نهاية الفقرات:

*الجديد الذي يستحق المراجعة، هو إشهار "صندوق النقد الدولي" لأحدث التقديرات المتوقعة في تطور المؤشرات الاقتصادية والمالية والنقدية الرئيسية في السنوات الست القادمة، وهي "تحذيرات ناعمة" تستهدف التَقَيّد في تطبيق سياسات "الصندوق".

*تؤرخ هذه التقديرات لاحتمالات تسارع الأحداث الاقتصادية المستقبلية والتي تضع الحكومات والأحزاب السياسية والمواطنين، وبالتدريج، أم

تفاقم أزمة الاقتصاد العراقي والانقياد نحو حافات الانهيار في تقديرات صندوق النقد الدولي (2019-2024)

صبري زاير السعدي

أولاً: أهمية تقديرات صندوق النقد الدولي

ليس هنالك من جديد يثير الإهتمام في تقييم المجلس التنفيذي وخبراء صندوق النقد الدولي (الصندوق) لأداء الاقتصاد العراقي في الماضي والتحذير من التحديات القادمة في السنوات الست (2019-2024)[1]. فالتقييم، كما التحذير، يتم دائماً بمعايير تطبيق السياسات الاقتصادية "الليبرالية الجديدة" المعروفة والتي تحدد برامج وسياسات الإصلاح الاقتصادي التقليدية "للصندوق"، ولو بالتَكَيّف المناسب للظروف الاقتصادية والمالية والسياسية والاجتماعية السائدة.