الانتخابات المبكرة

بعد تأجيل الانتخابات.. توقعات بضغط لإقالة حكومة الكاظمي.. ومحلل: القوى السياسية تؤجج الطائفية

أسبوع واحد يوم واحد ago

بغداد - العالم الجديد:شكل اتفاق القوى السياسية على تأجيل موعد الانتخابات، إخفاقا جديدا لرئيس الحكومة مصطفى الكاظمي، الذي تسنم منصبه بهدف إجراء انتخابات مبكرة ونزيهة، وهذا ما عده احد الناشطين بـ"الضربة التي ستقصم ظهر الحكومة"، متوقعا ان تتم المطالبة بإقالة الحكومة، فيما بين محلل سياسي ان الطبقة السياسية هي المستفيدة من القرار. 

وظهرت أنباء يوم أمس الأحد، عن توافق الكتل السياسية على تأجيل موعد الانتخابات لشهر تشرين الاول اكتوبر او تشرين الثاني نوفمبر من العام المقبل، بدلا من شهر حزيران يونيو، وهو الموعد الذي حدده الكاظمي لاجراء الانتخابات المبكرة. 

وفي هذا الصدد، يقول الم

السؤال المخادع: هل تريد انتخابات مبكرة أم حربا أهلية؟

أسبوعين يومين ago

علاء اللامي

السؤال الأكثر رواجا هذه الأيام هو: إذا كنت ترفض "الانتخابات المبكرة" فهل تريد حربا أهلية؟ هذا سؤال مخادع وتضليلي، الهدف منه إجبار الجميع على الموافقة على خيار خاطئ معاد للشعب وللانتفاضة المغدورة. فأولا، لم تكن الحرب الأهلية مطروحة كاحتمال طوال فترة الانتفاضة والتظاهرات المليونية وحتى بلوغها الذروة بإحراق وتدمير مقرات أحزاب ومليشيات الفساد واختفاء عناصرها وقياداتها من الشارع تماما، بل كان المطروح تغيير النظام ومحاسبة أحزاب ومليشيات الفساد واستعادة استقلال العراق وسيادته.

هل"هاجمت" جريدة المرشد خامنئي المرجع السيستاني فعلا، ولماذا؟

شهر واحد ago

علاء اللامي

نشرت الصفحة الإخبارية التي يديرها مشرق عباس - تلميذُ كنعان مكية وصلةُ وصله بالكاظمي- "ناس" خبرا مفاده أن جريدة، وأقتبسُ، ("كيهان" التابعة لمكتب المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، هاجمت السبت، المرجع الأعلى آية الله علي السيستاني، بشأن طلبه من الأمم المتحدة الإشراف على الانتخابات المقبلة في العراق. وكتب حسين شريعتمداري، في مقاله الافتتاحي إن "دعوة السيستاني للأمم المتحدة بالإشراف على الانتخابات البرلمانية في العراق، يعتبر دون شأنه ومنزلته. وتابع: لقد أخطأتم في طلبكم ممثلة الأمم المتحدة.. لا بأس في ذلك، لكن الآن عُدْ وصحّحْ ذلك وقل إنك لم تقل ذلك!).

تضارب المصالح يعطّل التصويت: لا ملحق لقانون الانتخابات العراقية

شهران 3 أسابيع ago

أشرف كريم

ليس التضارب في المواقف الصادرة عن لجنة تعديل الدستور وحده ما يرسم علامات استفهام حول مصير دعوة مصطفى الكاظمي إلى انتخابات مبكرة، إذ إن تعطلّ إصدار ملحق قانون الانتخابات، بسبب تضارب المصالح بين القوى السياسية، يضع هو الآخر خطوة الكاظمي على المحكّ

بغداد | كسر إعلان رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، موعد الانتخابات التشريعية المبكرة، الجمود المسيطر على المشهد السياسي في البلاد، خصوصاً في ظلّ ما يبدو أنه توافق ضمني على استبعاد هذا الخيار، بدعوى الأزمة الاقتصادية التي يعانيها العراق، فضلاً عن تداعيات انتشار فيروس «كورونا».

على أن ما بد

الانتخابات المبكرة.. بين المرجعية والدستور والجدوى

10 أشهر ago

زياد وليد

لم تكن الانتفاضة العراقية في انطلاقتها مطلع تشرين الأول/أكتوبر واضحة المطالب، كما لم تحمل شعارًا غير عاطفي، على شاكلة "نريد وطن محترمًا .. نازل آخذ حقي" إلخ..