الجهادية السلفية

قراءة في كتاب "الخروج من الفوضى.. أزمات دول المتوسط والشرق الأوسط"

3 أسابيع 6 أيام ago

علي بدر

لا يصدر هذه المرة، من أناقته الباردة، ولا من جهله الملوكي، ولا من تعاليه على الضحايا وهي التهم التي أكالها له أوليفيه روا، احد أشهر أنثربولوجيي الحركات الإسلامية المعاصرة، إنما من بانوراما مذهلة من التحليل المسهب والذي لا يخلو من الدراما الشخصية، والتركيز، بمرارة عاطفية على الوقائع الأكثر اضطراباً في الشرق الأوسط منذ العام 1973 إلى اليوم، والبحث الجاد والمنقب عن الآليات التي شكلت هذا الشبح المرعب "داعش" والأكثر وحشية في التاريخ السياسي للشرق الأوسط والذي ظهر كنتيجة مناقضة تماماً لمطالب الربيع العربي في: الديمقراطية وحقوق الإنسان.