محمد يسري

سبعة مفكرين غربيين تعاطفوا مع القضية الفلسطينية

يجمع الكثير من المفكرين والكتّاب العرب على أن الحركة الصهيونية بالأساس، هي حركة غربية المنشأ والتوجه، فإذا كان الصهاينة قد ارتكزوا على الأفكار اليهودية في سبيل إقامة دولتهم، فإنهم وفي الوقت ذاته، قد لجأوا إلى انتهاج الآليات الاستعمارية التقليدية التي لطالما لجأ إليها المستعمرون الأوروبيون إبان فترة احتلالهم لمنطقة الشرق الأوسط.

وعلى العكس من التوجه السياسي الغربي التقليدي المؤيد لإسرائيل، فإن الكثيرين من كبار الفلاسفة والمفكرين في الغرب أعلنوا دعمهم للقضية الفلسطينية، ولحق الشعب الفلسطيني في الحياة الكريمة على أرضه.

حنة أرندت :هي مفكرة سياسية يهودية ألمانية الأصل أمريكي

وسوم