ذكرى فتاة مغتَصَبَة

Submitted on Sun, 08/11/2019 - 22:58

رعد اطياف

بين الحين والآخر تراسلني بعض الصديقات، يحملنَ معهنّ قصصًا لا يمكن لمنظومتنا الثقافية استيعابها إطلاقًا. لقد نقلت لي أكثر من صديقة تاريخ المعاناة الذي ظل مطمورًا في دهاليز الذاكرة، ومحاطًا بطقوس سرانية يصعب فكّ طلاسمها خشيةً على حياتهنّ، ذلك أن جميع أفراد العشيرة سيصيبهم هذا الوباء (العار)، ولا يسلم منه حتى الأباعد.

مقالة عن الطائفية السياسية في لبنان: تفسيرٌ بهدف إلغاء الإلغاء!

Submitted on Sun, 08/11/2019 - 01:32

سعد الله مزرعاني

كانت ولا تزال المادة 95 من الدستور الأكثر إثارة للجدل، والأكثر تعطيلاً لتطبيقها من قبل السلطات المتعاقبة. النص، في متنها، على الطابع المؤقت لاعتماد القيد الطائفي في توزيع المناصب والوظائف العامة، استمر قبل تعديلها بالقانون الدستوري الصادر بتاريخ 21/9/1990، حوالى خمسين عاماً! القانون الدستوري المشار إليه هنا هو ذلك الذي كرّس في الدستور التغييرات التي أدخلها «اتفاق الطائف» على صلاحيات وتوازنات المؤسسات الدستورية.

المقاومة و«الحرب الكبرى»

Submitted on Sat, 08/10/2019 - 01:37

عامر محسن

لو كنت مسؤولاً عسكرياً أميركياً، وأردت أن أكون صادقاً مع حكومة بلادي، لأخبرتها أمرين بخصوص الحرب المُحتملة على إيران: أوّلاً، أنّ «الحقّ عليكم» في أننا وصلنا إلى هنا وثانياً، أنّه - لأسبابٍ «بنيوية» - فإنّه يستحيل أن تشنّ حرباً محدودة الأهداف في الخليج، أو أن تضمن حجماً وسقفاً لها.

فوكوياما يتراجع ويطالب بعودة الاشتراكية

Submitted on Fri, 08/09/2019 - 18:15

د.أسامة سماق

اقتصاد السوق الاجتماعي، من السوق بقدر الممكن ومن الدولة بقدر الضرورة،  هو القانون الأساس لإقتصاد السوق الإجتماعي، بمعنى  أن العرض والطلب يسود النشاط التجاري والصناعي والخدمي،  وتتدخل الدولة بمساحة تسمح بحماية الشرائح الأضعف في  المجتمع، كيف يتم ذلك؟

من خلال أولًا: تسعير عوامل الإنتاج بسعرها الفعلي، وعوامل الإنتاج  هي: رأس المال- المادة الأولية-قوة العمل، وثانياً: تحصيل الضرائب والرسوم المختلفة بقيمها الحقيقية من  أصحاب المال والأعمال التجارية والصناعية والخدمية، وتوظيف  هذه الأموال بإنشاء مشافي ومؤسسات تعليمية؛ وفتح وصيانة  الطرقات، وتأمين شبكات الكهرباء وا

حقوق اللاجئين الفلسطينيين في لبنان: سأشكوكم إلى فيروز!

Submitted on Thu, 08/08/2019 - 19:06

سامر مناع

كنتُ في العاشرة من عمري عندما صدح صوتُ فيروز في قلبي للمرّة الأولى من مذياعِ والدي: "ضوّي يا هالقنديل عـَ بيوت كلّ الناس." كانت فيروز بالنسبة إليّ تعني كلَّ لبنان؛ تعني الحبَّ، الوطنَ، الإنسانيّة. وكانت لجبران، حينها، مكانةٌ عميقةٌ في ذاكرتي ووعيي، ما تزال حاضرةً إلى اليوم.

حوار مع د. حميد دبّاشي: فلسطين اليوم والغد

Submitted on Thu, 08/08/2019 - 15:04

(نقله إلى العربية: سماح إدريس)

المقابلة الآتية حصلتْ في ديسمبر 2018 بين طالبة فلسطينيّة، هي مجد حمد، وبيني. ناي إدريس، وهي طالبة لبنانيّة في جامعة كولومبيا، حوّلت المقابلة المسجّلة إلى نصّ مكتوب في أيّار 2019. أنا شاكرٌ لهما.

*نريد أن نتحدّث عن القضيّة الفلسطينيّة اليوم. نشرتَ مقالًا في الجزيرة إنجليش عن نقل السفارة الأميركيّة إلى القدس، وعن أحداث غزّة. فلنبدأْ من هنا.

إيليا ج. مغناير: الحرب لم تَعُدْ خياراً لإسرائيل بعد أن هزمت في لبنان

Submitted on Thu, 08/08/2019 - 14:40

إيليا مغناير

نشر الكاتب إيليا ج. مغناير مقالا في صحيفة “الراي” الكويتية” عن فشل اسرائيل في تدمير القوة الصاروخية لحزب الله اللبناني والمقاومة في الدول العربية، حيث قال في مقاله “خلال صيف 2006، تمكّنتْ إسرائيل من تدمير عددٍ كبير من مخزونات “حزب الله” الصاروخية ووحداته الإطلاقية.

وفي ضاحية بيروت تم تدمير أكثر من 250 مبنى – بشكل رئيسي ولكن ليس حصراً – تضمّ مكاتب ومستودعات ومساكن لـ “حزب الله” بقنابل صاروخية دقيقة. ودُمرت منازل عدة، بل قرى كاملة في جنوب لبنان.

"لاس فيغاس حجي حمزة" تدر أموالا تفوق ما يرفض البارزاني تسليمه من أموال النفط لبغداد.

Submitted on Wed, 08/07/2019 - 20:46

علاء اللامي

*أسئلة وتفاصيل: الأسئلة التي يهرب من طرحها كثيرون بخصوص حادثة وظاهرة حجي حمزة كثيرة ومنها مثلا: 
1-هل من المعقول أن شخصا واحدا كهذا الشخص (هناك من يقول إنهما شخصان: حجي حمزة الشمري وحسين الزهراوي) أنشأ إمبراطورية القمار والجنس والمخدرات هذه بجهوده الفردية؟ 
2-من كان يحميه ويساعده على الاستمرار حتى الآن؟ وهل سيحاسب هذا الحامي؟ 
3-لماذا كشف النقاب عن ملفات الحجي واعتقل هوو اعوانه في هذا التاريخ وليس قبله؟

عن منع "مشروع ليلى": البحث عن ثقافةٍ تُقاوم

Submitted on Wed, 08/07/2019 - 12:40

نصري الصايغ

ماذا يُقال للمريض الذي لا شفاءَ له؟

فقط نقوم بلِياقة الوداع!

فالأسئلة حول لبنان بلغتْ نهايتَها، بلا أجوبةٍ شافية. الأسئلة متكرّرة وبديهيّة. مشقّةُ الإجابة أنْ لا جديدَ... سوى الأسوأ.

إنّه المريضُ الذي لا شفاءَ له، ولكنّه حيٌّ يُرزق، ولا يموت.

"العشيرة والدولة في بلاد المسلمين".. جديد الباحث الدكتور هشام داود

Submitted on Wed, 08/07/2019 - 12:37

نادية كمال

صدر عن سلسلة "ترجمان" في المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات كتاب العشيرة والدولة في بلاد المسلمين، وهو ترجمة لكتابLa Constatnte «Tribu», Variations Arabo-Musulmanes الذي حرره بالفرنسية وأشرف عليه الباحث العراقي بالأنثروبولوجيا السياسية في المركز الوطني الفرنسي للبحوث العلمية بباريس، الدكتور هشام داود، وقام بترجمته الى العربية، كل من رياض الكحال ونبيل الخشن.

في هذا الكتاب، فكَّكت نخبة من أهم الباحثين والمتخصصين الأكاديميين ما نعنيه اليوم بالعشيرة/ القبيلة، في موضوعات مستخلصة من أعمالهم الميدانية الطويلة، منها: آليات عشرنة/ قبلنة قسم من المجتمعات المحلية؛ مي