تصريح سخيف وصادم لإحدى مرشحات الحزب الشيوعي العراقي

علاء اللامي

تصريح سخيف وصادم لإحدى مرشحات الحزب الشيوعي العراقي يعلل "إيجابية الانتخابات العراقية " بالمواقف السعودية والدعم الأميركي...! نشر الصديق عارف معروف المنشور التالي ( ردت السيدة هيفاء الأمين ، مرشحة الحزب الشيوعي العراقي ، وعضوة لجنته المركزية ، في برنامج بالعراقي على الحرة أسباب التغييرات " الإيجابية " الواضحة في نتائج الانتخابات العراقية الى :
1- التغييرات الإيجابية الكثيرة في المملكة السعودية والتي لا بد وان تنعكس بأثرها الإيجابي على العملية في العراق .
2- الدعم الأمريكي للإرادة السياسية العراقية وللاستقلالية العراقية بأتجاه الدولة المدنية ...دولة المؤسسات ودولة المواطنة .
3- أما ثالثا ، و" أيضا " ف.... إرادة المواطن ..
اعتقد ان أمريكا والسعودية ستتحولان الى حصن الشعوب المكافحة من اجل الحرية والاستقلال ، لدى الشيوعيين العراقيين بعد اليوم ، اما ايران فستكون .... اعلى مراحل الامبريالية !)
وتعليقي على منشور الصديق عارف هو : ( كلام هذه السيدة صادم و مؤسف وسخيف، وهو كلام متوقع أن يصدر من بعض مرشحي هذا الحزب الغارق في آثام نظام المحاصصة الطائفية والذي كان له الباع الطويل في قيام واستمرار هذا النظام التابع للأجنبي وكان مُمثَلا في لجنة كتابة الدستور الطائفي ..إنه كلام يثبت للمرة الألف أن التعويل على قيادة هذا الحزب ليس محله وأن "الشيء" المعوج لا يمكن تقويمه حتى لو وضع في القالب المستقيم لزمن طويل! يجب على هذه السيدة وقيادة حزبها ان تعتذر عن هذه التصريحات البلهاء والمهينة وإلا فقدوا أي بقايا احترام لهم بين العراقيين المناهضين للاحتلال والطائفية نهائيا...)