رصاص حي على متظاهري البصرة وسكون على تهديدات ليبرمان

يطلقون الرصاص الحي على متظاهري البصرة السلميين ويسكتون على تهديدات وزير حرب دولة العدو الصهيوني ليبرمان بضرب أهداف عسكرية داخل العراق! 
في الوقت الذي تطلق بعض القوات الأمنية الرصاص الحي على المتظاهرين السلميين في البصرة، يسكت ساسة أحزاب الفساد والخراب وكأن على رؤوسهم الطير لم يفه أحدهم بكلمة رد واحدة على تهديدات وزير حرب دولة العدو الإسرائيلي الأخيرة والمكررة بضرب أهداف عسكرية داخل العراق. 
*الفصائل المسلحة التي تسمي نفسها "مقاومة إسلامية" والتي قتل الطيران "الإسرائيلي" منها العشرات على الحدود السورية قبل أسابيع لم تعلق بكلمة ردا على تهديدات ليبرمان.
*الجهات والشخصيات الدينية بغض النظر عن اسم دينها أو طائفتها والحاضرة في الصغيرة والكبيرة ابتلعت ألسنتها ولم تعلق بشيء.
*الإعلام العراقي من أقصى يساره العلمانوي إلى أقصى يمينه الطائفي، سنيا وشعيا، وقوميا كرديا وعربيا، لم ينشر شيئا عن هذه التهديدات والإهانة الصهيونية، وقد فضح نفسه بهذا الصمت واستحق أن يبصق عليه جميع أحرار العراق وعلى نفاقه وكذبه حين يسكت عن تهديد وطنه وينشغل بالبكاء ونواح على مصيبة "يهود العراق في إسرائيل" الذين يريدون العودة الى بلدهم الثاني بجوازات بلدهم الأول رغم أنف الجميع، إنه إعلام مشبوه يستحق الاحتقار! 
*فقط، مصدر في وزارة الدفاع فضل عدم الكشف عن اسمه لتلفزيون روسيا اليوم - فيا لشجاعة هذا المصدر الغَفْل؟ - اعتبر السيادة العراقية "خطأ أحمرَ"، وأضاف أن القيادة العسكرية العراقية تنتظر موقفاً رسمياً من القائد العام للقوات المسلحة العراقية حيدر العبادي... والعبادي: مشغول وحياتك مشغول... بالكتلة الأكبر مشغول! 
رابطان حول خبر التهديد الصهيوني بضرب العراق

http://samanews.ps/ar/post/347765/%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82-%D9%8A%D8%B1%D8%AF-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D9%84%D9%8A%D8%A8%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86-%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D8%AA%D9%86%D8%A7-%D8%AE%D8%B7-%D8%A7%D8%AD%D9%85%D8%B1

https://arabic.rt.com/prg/telecast/967515-%D9%87%D8%AC%D9%88%D9%85-%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84%D9%8A-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%82%D8%B9-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82/