مصرف الرافدين الحكومي ليس الوحيد لكنه الأفحش

موسى فرج
كنت قد كتبت قبل 3 أيام عن الربا الفاحش وغير العقلاني الذي يمارسه مصرف الرافدين الحكومي حيث يستقطع 4600 من 10 ملايين وقد لاقى المنشور اهتمام واضح من قبل القراء... 
الأمر الذي دفعني لمتابعة الموضوع لما له من آثار خطيرة على معيشة الناس وأموالهم وتخريب المنظومة الأخلاقية بشكل رسمي من قبل الحكومة أو تحت أنظارها ...
في هذا الصدد لابد من تأشير الآتي: 
1.ماذا يعني خصم الفوائد مقدماً...؟: عندما يعلن مصرف الرافدين بأن مبلغ السلفة 10ملايين فيفترض أن يقبض المستلف 10 ملايين وعليه أن يسدد مبلغ السلفة + الفوائد ... أما أن يقوم المصرف بخصم مبلغ الفوائد من مبلغ السلفة أو القرض مقدما ويستوفي الفوائد على مبلغ لم تقبضه ولم تحقق المنفعة منه فذاك كذب وتدليس واحتيال وسرقه وخطورة هذا الجانب تتجسد عندما يكون مبلغ الفوائد يبلغ ما يقارب نصف مبلغ السلفة المعلن " 4،6 مليون من 10 ملايين"في هذه الحالة فإن مبلغ الفوائد المحتسبة والبالغ 4،6 مليون هو في واقع الحال ليس على 10ملايين انما على المبلغ الذي تقبضه وهو 5،4 ملايين.. طبعاً وهذا الحال ينطبق على قروض العقاري...
2.بدعة الفائدة الثابته...؟: لو كانت السلفة أو القرض لمدة 3 أو 5 سنوات بفائدة 9% وتبلغ 4،5 مليون تضاف له مبالغ أخرى عن تحميلات إدارية وتأمين وما شاكل في هذه الحالة عليَّ تسديده كاملاً في نهاية المدة وعندها يكون تحملي الفائدة على كامل المبلغ أمر مبرر ومنطقي لا بالمعنى الأخلاقي والديني ولكن بالمعنى التجاري الصيرفي...أما أن يباشر المصرف باستقطاع أقساط شهرية فإنه في هذه الحالة قد استوفى ثلث السلفة "اذا كانت لمدة 3سنوات" خلال السنة الأولى فلماذا يحملني فوائد الثلث الذي استوفاه للسنتين الثانية والثالثه..؟ واذا كانت لمدة 5 سنوات لماذا ادفع فوائد لمدة 4سنوات عن مبلغ استرده مني في السنة الأولى...؟ ولذلك المنطق التجاري الصيرفي في بقاع العالم عدا المسلمين يعتمد الفائدة المتناقصه بمعنى أنك للسنة الأولى تتحمل الفائدة على كامل المبلغ وفي السنة الثانية على المبلغ المتبقي ثلثي السلفة أو أربعة اخماسها الى ان تصل للسنة الأخيره فتتحمل فقط على المبلغ المتبقي .... 
3.نسبة الفائدة على السلف أو القروض التي يستوفيها المصرف 9% وهي نسبة مغالى فيها الى حد الخبل ...وهذا اعلان من مصرف الرافدين على موقعه الرسمي يقول" منح قرض حده الأعلى مبلغ (50) خمسون مليون دينار لغرض البناء لكل مواطن يمتلك قطعة أرض سكنية...ألخ ، تكون مدة القرض (10) سنة أي (120) شهراً وبفترة أمهال (3) أشهر، تستوفى فائدة قدرها (9٪) سنوياً. " ...ففي مصر والسعودية قرأت أن الفوائد المستوفاة على قرض الإسكان 2% ...
4.مهمة البنك المركزي في كل دول العالم رسم السياسة المصرفية وتحديد نسبة الفائده فإذا كانت المصارف الحكومية الرافدين والرشيد والعقاري تتصرف بهذا الفلتان فما الذي تفعله المصارف الأهلية ...؟.
5.بعض المصارف الحكومية في العراق اختارت لنفسها تسمية الإسلامي مثل مصرف النهرين الاسلامي الحكومي...هذا يأخذ فائده لكنه يسميها مرابحه ويحدد نسبتها في حين انه وبمجرد تحديده للنسبة صار ربا لأن المرابحة تعني المشاركة في الربح وفي التجارة لا يتحقق الربح شرطاً فربما تكون خساره ...ٍ 
6.القرآن الكريم يقول: الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لاَ يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ [البقرة:275]، قال أهل التفسير: معنى ذلك أنه يقوم من قبره يوم القيامة كالمجنون... وفي موضع آخر قرأت الآتي: وصح عن رسول الله ﷺ أنه: لعن آكل الربا، وموكله، وكاتبه، وشاهديه، وقال: هم سواء رواه مسلم في صحيحه... بهاي الحاله معلومه زغيرونه لموظفي هذه المصارف وموظفاته: تروحون مشايه، تلطمون بعاشور، تصلون نوافل ما يفيد..راح تفزون من قبوركم يوم القيامه كالمجنون ....
7.يكَولون محمد عبده عندما عاد الى مصر بعد دراسته في فرنسا سألوه : ماذا رأيت في فرنسا...؟قال وجدت أنهم مسلمين بدون اسلام ونحن اسلام بدون مسلمين... 
هسا من حقي وأنا العلماني النبيل أن أقول لجهابذة الاسلام السياسي في العراق من ساسة وحكوميين ومراجع من المسلم حقاً أنا العلماني النبيل اللي يكَعد براحته وشبعان نوم يوم القيامه أم انتم الذين تفزون كالمجنون يوم لا تقي فيه لحية او عمامه ولا تنفع فيه نوافل او مذاهب ...؟. 
قضية أخرى لابد من التنبيه اليها: منظمات المجتمع المدني في العراق ..ليش ييابه يقشمروكم الفاسدين ويخلوكم تنغمسون بقضايا ترف من قبيل الديمقراطية والحوكمه وما شاكل لو كنتم تتابعون معاناة المواطن مو أهم وأشرف مقصدا...؟