فيديومهم: شكراً كوبا...أنتم أكثر نبلا وإنسانية من كل الرسميين العرب الأذلاء!

 ردت مندوبة كوبا في اجتماع منظمة اليونسكو على سفير إسرائيل الذي احتال على جلسة المنظمة وطلب من الحضور الوقوف دقيقة صمت على أرواح ضحايا الهولوكوست النازي ضد اليهود، ردا فوريا وشجاعا وعمليا وطالبت الحضور  بالوقوف دقيقة صمت على القتلى الفلسطينيين الذين لقوا حتفهم في المنطقة واتهمت السفير الصهيوني بالاحتيال والتلاعب بقرارات اليونسكو. نص ترجمة كلمة السفيرة الكوبية في منظمة اليونسكو ردا على تلاعب السفير الصهيوني: شكرا جزيلا سيدي الرئيس على اعطائي الكلمة. ( مخاطبة الحضور )  أعتقد أن رئيس الجلسة فقط، هو من يستطيع طلب الوقوف دقيقة صمت. أعتقد أن هذا تفسير غير صحيح لهذا القرار، وأظن أن هذا القرار تم التلاعب به مرة أخرى. هذه اللجنة لا تتخذ أي قرارات بشأن تدابير ضد إسرائيل ولا ضد الشعب اليهودي، و اعتقد أن هذا التصرف - للسفير الإسرائيلي - يحول هذا الاجتماع إلى سيرك  سياسي ، لأن ما سمعناه للتو من مندوب إسرائيل يفتح باب النقاش حول المناقشات والقرارات التي اتخذناها للتو والتي لا تمت بصلة لما يتحدث عنه السفير الإسرائيلي . إن رئيس الجلسة وحده هو من يستطيع ان يطلب الوقوف دقيقة صمت ولهذا – بسبب ما فعله السفير الإسرائيلي – اسمحوا لي بمناسبة تساهلكم هذا  سيدي الرئيس أن  أطلب منكم الوقوف دقيقة صمت من أجل جميع الفلسطينيين الذين لقوا حتفهم في المنطقة... شكرا سيدي الرئيس. 
(السفيرة الكوبية تبعد عنها اللاقطة المسماع بغضب ثم تبادر الى الوقوف  صمتاً احتراماً لذكرى شهداء فلسطين الذين قتلتهم دولة إسرائيل فتقف معها الغالبية الساحقة من الحضور وهم يحيونها بعاصفة من التصفيق ). 
* إذا كان جميع سفراء الدول العربية والإسلامية الممثلون في اليونسكو حاضرين في هذه الجلسة، فهل اكتفوا بالتصفيق للسفيرة العربية الوحيدة الموجودة في القاعة وهي سفيرة كوبا...؟ شكرا كوبا على وفائكم الأممي!
*انتشرت على الفيسبوك مساء أمس نسخة مترجمة بشكل سيء جدا وغير دقيق لكلمة السيدة السفيرة الكوبية وقد اعتمدنا هنا على الترجمة الرسمية الفورية  للجلسة.