عيد سعيد

عيد سعيد لمن يستحقون السعادة، عيد سعيد للأحياء وعياً وضميراً

Submitted on Fri, 06/15/2018 - 09:35

علاء اللامي

عيد سعيد لمن يستحقون السعادة، عيد سعيد للأحياء وعياً وضميراً حتى لو لم يكونوا سعداء: وها قد بدأت مرحلة الانتقال من المحاصصة الطائفية الى المحاصصة الحزبية داخل الطائفة الأكبر! الاستنتاج الأول التي يخرج به القارئ الفطن، بعد قراءته للتقرير الإخباري عن كواليس تشكيل التحالف الذي سيشكل الحكومة القادمة، والذي تجدون رابطه في أول تعليق، هو أننا سنكون، بعد أن تم لقاء الصدر والعامري،
* وما يشاع عن دوزنة إيرانية لإيقاع الأحزاب الشيعية، 
*وعن مصالحات مشروطة بين الصدر والعامري والخزعلي والمالكي والحكيم،