عقود التراخيص

عقود التراخيص 2- العقود بخير.. ولكن!

Submitted on Wed, 08/08/2018 - 09:32

صائب خليل

لقد شوهت عقود التراخيص إعلامياً عن طريق عمليات حسابية خاطئة للمبالغة بكلفة الاستخراج للبرميل الواحد من النفط، كما سنرى فيما يلي. كذلك سنرى أن هذا العمل لم يكن خطأً بريئاً، بل هو الخطوة الأولى من خطة لاستبدال تلك العقود بأخرى تناسب شركات النفط، وعلى حساب العراق. 
,
شرحنا في المقالة السابقة(1) نوعي العقود الأساسيين وأسس حساب كلفة استخراج برميل النفط بشكل مبسط، وقلنا ان هذه الكلفة تتكون من جزئين: 

عقود التراخيص مالها وما عليها – 1- مدخل إلى صناعة النفط وتسعيره

Submitted on Wed, 08/08/2018 - 09:30

صائب خليل

كثر الكلام في الفترة الأخيرة عن عقود التراخيص، وتم توجيه النقد الشديد لها في مقابلات وتصريحات ومقالات ودراسات عديدة واتهم القائمون بها بالفساد، حتى صارت هناك قناعة عامة بفساد تلك العقود. لكن الحقيقة مختلفة بعض الشيء، فلعقود التراخيص محاسنها ومساوئها. إلا ان المشكلة التي يعاني منها المواطن غير المختص هي صعوبة تكوين رأي سليم بشأن هذا الموضوع لأن ذلك يتطلب فهماً ولو جزئياً للعوامل الأساسية المتعلقة بالصناعة النفطية واسعارها، وهو ما لا يتوفر عادة بشكل مبسط كاف، رغم أهمية الموضوع الشديدة بالنسبة لمستقبل البلد وأهمية تكوين رأي سليم ودقيق حولها.