تهديدات ليبرمان

رصاص حي على متظاهري البصرة وسكون على تهديدات ليبرمان

يطلقون الرصاص الحي على متظاهري البصرة السلميين ويسكتون على تهديدات وزير حرب دولة العدو الصهيوني ليبرمان بضرب أهداف عسكرية داخل العراق! 
في الوقت الذي تطلق بعض القوات الأمنية الرصاص الحي على المتظاهرين السلميين في البصرة، يسكت ساسة أحزاب الفساد والخراب وكأن على رؤوسهم الطير لم يفه أحدهم بكلمة رد واحدة على تهديدات وزير حرب دولة العدو الإسرائيلي الأخيرة والمكررة بضرب أهداف عسكرية داخل العراق. 
*الفصائل المسلحة التي تسمي نفسها "مقاومة إسلامية" والتي قتل الطيران "الإسرائيلي" منها العشرات على الحدود السورية قبل أسابيع لم تعلق بكلمة ردا على تهديدات ليبرمان.