الاسلام السياسي في سوريا

الإسلام في سوريا

محمد سيد رصاص

كان الشيخ الطرابلسي رشيد رضا، وهو رئيس «المؤتمر السوري العام» الذي بايع في 8 آذار/ مارس 1920 الأمير فيصل بن الحسين ملكاً على المملكة السورية، أستاذاً لمؤسِّسي الحركتين الأصولية «الإخوانية» حسن البنا، والسلفية محب الدين الخطيب. دفع سقوط دمشق بيد الفرنسيين بعد أربعة أشهر ونصف شهر الشيخ رضا نحو التشدد ونبذ الاعتدال الذي تلقّاه من الشيخ محمد عبده.