نصير المهدي

"السر القذر" تقرير البي بي سي البريطانية عن صفقة الأميركيين مع مقاتلي داعش في الرقة

نصير المهدي

تحت عنوان " سر الرقة القذر " نشرت هيئة الإذاعة البريطانية " BBC " على موقعها باللغة الإنكليزية تقريرا مفصلا عن عملية تهريب لدواعش عاصمة " دولة الخلافة " مع عوائلهم وأسلحتهم الثقيلة ولكن الى أين ولماذا ؟

لماذا الخلط بين تعديلات الحكيم وقانون الشمري"الجعفري"

نصير المهدي

عطفا على المنشور السابق المتعلق بالتعديلات المقترحة على قانون الأحوال الشخصية رقم 188 لعام 59 ولبيان بعض الحقائق التاريخية المهمة التي تخلق الكثير من الالتباسات عند القراء خاصة هؤلاء الذين لم تحصل لهم فرصة المتابعة لهذا الأمر وتطوراته . 

التعديلات على قانون الأحوال الشخصية لعبة انتخابية

نصير المهدي

يبدو أن الرفض الشعبي لمشروع محمد التبريزي اليعقوبي قد حقق مبتغاه فتم إستبعاد تحديد السن المسموح به للزواج بالتاسعة من عمر الفتاة والأمر حقا فضيحة أخلاقية وإنسانية ولا تقل لي هذا هو الشرع فليس في الشريعة مثل هذا التحديد وإنما هي رواية حديثية تتداولها كتب الصحاح عند السنة وتقول بأن النبي عليه الصلاة والسلام قد دخل بعائشة أي تزوجها وهي في التاسعة من عمرها . 

أكذوبة الجيش العراقي "يحصل على جائزة الأفضل بالعالم دون منازع" !!

نصير المهدي

بدأت الكذبة على الموقع الإخباري لقناة السومرية : 
http://www.alsumaria.tv/news/219983/ar
والعنوان المثير : " الجيش العراقي يحصل على جائزة الأفضل بالعالم دون منازع !! "
كيف مثلا بدون منازع ولماذا وما هي الميزات التي تجعل من الجيش العراقي الأفضل في العالم .. وصدق العراقيون الخبر وتداولوه لأنهم يحبون جيشهم .

"عودة" العراق إلى محيطة العربي .. بأي معنى؟

نصير المهدي

ليس هناك أجمل وأهم في علاقات العراق الخارجية من " عودته " الى محيطه العربي ولكن أي محيط ثم ما معنى العودة أصلا وكأن العراق هو الذي إختار الخروج من هذا الموقع الجغرافي والتاريخي ولم تكرس جهود دول وأموالها ورجالها في نبذ العراق والعمل على عزله ومصطلح العودة في الأصل مشبوه ويعكس علاقة مشوهة تجد صداها في عقل الأنظمة العربية وخاصة مملكة آل سعود ومن يسير في ركابها . 

في الذكرى الخمسين لرحيل القائد الثوري الأممي جيفارا "2"

نصير المهدي
عند الحديث عن شخص طبقت شهرته الآفاق وصار رمزا للثورة والتمرد وبعد خمسين عاما من رحيله لا يمكن للكاتب أن يقدم جديدا الا أن يكون على صلة بهذه الشخصية التاريخية الحاضرة رغم غيابها أو يطلع على أسرار جديدة تخص حياته ومقتله والا فكل شيء عن شخصه ودوره بات معروفا حتى في حياته الخاصة وهواياته وطبائعه . 

في الذكرى الخمسين لرحيل القائد الثوري الأممي جيفارا "1"

نصير المهدي 

هذا المنشور أكتبه بنية القضاء بعد أن فاتني وقت وجوب الأداء بسبب تداعيات فتنة البارزاني مع أننا في أولها بعد وأعني الذكرى الخمسين لرحيل القائد الثوري الأممي أرنستو تشي جيفارا وقد تذكرت بينما أعد العدة للوفاء بديني أن أمرا آخر فاتني في العام الماضي وهو خمسينية مجزرة هندرين التي نفذتها عصابات البارزاني الأب بحق مقاتلي الجيش العراقي في الثاني عشر من مايس 66 مع أن البارزاني الابن قد أحيا الذكرى ووجه خطابا بالمناسبة وتلك المجزرة لا تختلف في القسوة والوحشية عن " مجزرة سبايكر " وقد فاقتها عددا . 

حول تشييع الطالباني وعدم رفع العراقي على تابوته

نصير المهدي

ما من علم لدولة في العالم يلقى من المواطنين الذين يرمز اليهم ما يلقاه العلم العراقي ومناسبة جنازة الرئيس " العراقي " السابق جلال طالباني تذكر بالحيف الذي يلحق بهذا العلم . 

مات الرئيس "العراقي" جلال طالباني الذي لم يكن يؤمن بالعراق

نصير المهدي

وأخيرا مات جلال طالباني رئيسنا الذي لا يؤمن بالعراق والذي لم يستطع أن يستغل منصبه لتأسيس عراق جديد كما شاع هذه المصطلح بعد الاحتلال وإنما كان يسعى الى المساهمة في هدم العراق كغيره من سياسيي ما بعد الاحتلال الذين حملتهم دبابات الاحتلال الى السلطة لينفذوا خططها ومشاريعها لا أن يستغلوا مراكزهم وسلطتهم ودورهم في إستخلاص حقوق العراق والمساهمة في ترميمه وإعماره بعد الكوارث التي خلفها نظام صدام وآل المجيد وآخرها الاحتلال . 

ماذا بعد فتنة استفتاء البارزاني؟

نصير المهدي

إنتهى استفتاء فتنة مسعود المعروف النتائج سلفا على طريقة استفتاءات الأنظمة العربية التي دأب " المثقفون " على نقدها والتذكير بها وتعيير أصحابها وأتباعهم بها وصمتوا على الأمر نفسه صمتا مريبا بعد أن مهدوا لفتنة البارزاني بإثارة الضجيج حول تصعيد مزعزم من الرافضين لخطوته المشبوهة وغطوا على تصعيده وتهديداته في الخطاب والممارسة وبدأت الآن خطوات تسويق البارزاني وفتنته لا من أجل ربط قدميه لمنعه من المضي في الخطوات التالية ولكن من أجل إعادته الى الصف كي يستحصل الموافقة على مطامعه بقبول عراقي رسمي فلا يضيع من مطالبه شيئا في خضم الرفض الوطني لمشروعه الانفصالي وما ان انتهت شعارات ر