العملية، السياسية

العملية السياسية في العراق هل هي شيعية؟

لا يمكن تصنيف العملية السياسية في العراق بغير أنها شيعية في المقام الأول حتى وإن استندت الى أركان أخرى أو ما يسمى بالمكونات ولكن القول الفصل هو للشيعة فهم الذين يحكمون وقد إنطلقت العملية السياسية بكل تفاصيلها حتى الصغيرة منها من تحت عباءة مرجعية الشيعة فهي الطرف المفاوض مع الجهات الدولية بما فيها الأميركان وإن بالواسطة وهي التي زكت الخطوات التي أنجزت في العراق بعد الاحتلال وهي التي أشرفت مباشرة على تسويق الدستور المكتوب سلفا وهي التي إختارت الطبقة السياسية العراقية ثم علبتها وقدمتها الى العراقيين ودعتهم الى إنتخابها ومن يرد أن يراوغ لإنكار هذه الأمور لن يعدم الفرصة والحيل