موت،نوشروان،مصطفى

في مناسبة وفاة المجرم نوشروان مصطفى جزار بيشتآشان : لا شماتة في الأموات ولكن

في مثل هذا الوقت من عام 2005 كتبت في " شبكة العراق الثقافية " منشورا بعنوان " كيف لا يكون قاتل المائة ونيف مجرما !! .. " حينما تولى جلال طالباني وهو الملوث اليدين بدماء العراقيين على الأقل في جريمة معلومة ثابتة اسمها " مجزرة بشت آشان " :