علاء اللامي

العلمانية والدين والدولة الحديثة.. والمثال العراقي "1من 2"

 إنَّ وضعَ العلمانية بمواجهة الدين ليس فعلاً و قولاً جديدين. فالعلمانيون القشريون المتطرفون ينظرون الى الدين والمتدينين والسردية الدينية ككل نظرةً متشنجة وعدوانية تماما وقد لا تخلو من النزوع الاستشراقي الاستعماري المعادي لديانات وثقافات الشعوب غير البيضاء. ومثلهم يفعل غالبية الإسلاميين  من السنة والشيعة وعموم المؤدلِجين والمتأدلجين الدنيين وبخاصة السلفيين المتعصبين، بل هم يبالغون في ذلك حتى نجحوا – وخصوصا في فروع حركة الإخوان المسلمين - في جعل العلمانية صنوا ورديفا للإلحاد.

عاجل/ العبادي يأمر باستمرار اعتقال طلبة جامعة واسط من المتظاهرين السلميين بعد إطلاق سراح عدد منهم.

أمررئيس الوزراء حيدر العبادي  باستمرار اعتقال طلبة جامعة واسط من المتظاهرين السلميين بعد إطلاق سراح عدد منهم. العبادي قال أن أجهزته الأمنية اكتشفت "أشياء خطيرة" لدى المعتقلين. ترى ماهي هذه الأشياء "الخطيرة" التي اكتشفتها شرطة العبادي لدى الطلبة المعتقلين؟ ولماذا لم يستخدموها في التظاهرة؟ و لماذا عجزت هذه الأجهزة الأمنية " العتيدة" عن اكتشاف مئات وربما آلاف السيارات المفخخة والانتحاريين التكفيريين الذين مزقوا آلاف العراقيين والعراقيات أشلاء في بغداد والمحافظات الأخرى طوال سنوات حكم المحاصصة الطائفية الأسود؟ 

البحرية الكويتية تطرد البحرية العراقية من خور عبد الله و حكومة العبادي في سابع نوم

قناة العالم الفضائية الإيرانية نشرت قبل يومين تقريرا عن حالة توتر عسكري شديدة في الخور بعد توجيه البحرية الكويتية إنذارا للقوات البحرية العراقية والسفن العراقية و( أمرتها بمغادرة خور عبد الله لأنه تابع للكويت ) : نشر موقع قناة" العالم" الإيرانية يوم أمس الجمعة تقريرا خطيرا حول ما سماه توترات بين البحريتين العراقية والكويتية ورد فيه إن ( حالة من التأهب والتوتر تلاحظ بين قوات البحرية العراقية وقوات الحدود الكويتية في ممر خور عبد الله وأن القوات الكويتية تحاول منع السفن والقوات البحرية العراقية من ممارسة واجبها هناك، بدعوى ان خور عبد الله تابع للكويت.

منطق معاوية وطلاب جامعة واسط المعتقلون

قيل لمعاوية بن أبي سفيان : أنت من الفئة الباغية التي حذرنا منها النبي العربي الكريم، فقال : وكيف ذلك؟ قيل له : لأنك قتلت صاحب النبي عمار بن ياسر في معركة صفين وهو الذي قال له النبي ( يا عمار، تقتلك الفئة الباغية ) فقال معاوية ( إنما قتله علي بن أبي طالب الذي أخرجه لحربي وقتالي). 
المنطق ذاته يتكرر مع الطلاب الجامعيين المعتقلين في الكوت : أخرجهم المالكي !

كل التضامن مع طلاب واسط الجامعيين المعتقلين بوجه القمع الحكومي و التشويه الحزبي

طلاب الكوت الجامعيين المعتقلين لأنهم عبروا عن رأيهم سلميا ضد العبادي لا بواكي لهم ولا "مناضلين مدنيين" ولا "مجاهدين إصلاحيين" يدافعون عنهم أو يتضامنون معهم، ومنعت حتى زيارتهم في سجنهم إلا من عصم ربُّك ..لماذا؟ 
 لا طاب ثرى الجبهة الوطنية والقومية التقدمية السبعينية ...لا بو التحالفات على الكتلة التاريخية!

المحاصصة الطائفية هي المشكلة وليس الحل! "1"

بدأ السيد عامر بدر حسون حملته الكتابية منذ عدة أشهر بدفاع متأخر ومفاجئ بعض الشيء عن الحصار الغربي الأميركي العربي ضد العراق الذي فرض عليه بعد مغامرة صدام حسين الفاشلة في الكويت بداية التسعينات من القرن الماضي مصحوبا بتشويه مقصود ورخيص لمواقف القوى والشخصيات الوطنية العراقية والإنسانية الأجنبية التي وقفت ضد الحصار الإجرامي وخصوصا منها الأصوات العراقية متهما إياها بالعمالة لنظام صدام ومخابراته.

مؤتمر "سنة العراق في جنيف" نحو دولة محاصصة طائفية علمانية برعاية الغازي بترايوس

لخص أحد الكتاب العراقيين نتائج ما سمي بمؤتمر سنة العراق في جنيف بالكلمات التالية ( أهم نتائج مؤتمر جنيف ركزت على وحدة العراق واستقلاله وفصل الدين عن الشؤون السياسية وتقاسم كلا من السلطة والثروات في دولة موحدة مستقلة على أسس عادلة فضلا عن العناية والتمسك بحقوق الانسان.) وإذا ما علمنا ان راعي هذا المؤتمر والشخص الاول فيه في هو الجنرال ديفيد بترايوس قائد جيوش الاحتلال الأميركية للعراق والمدير الأسبق لوكالة السي آي أيه " المخابرات المركزية الأميركية "، وهذا ما يحرم المؤتمرين من حق تعيير خصومهم الطائفيين من الجهة المقابلة بعد اليوم بالعمالة للاحتلال لأن هذه العمالة ستبقى عمالة سواء وقعت

تمرد صغير على شريف روما "فخري كريم" ونقابته الصفراء

 استقال الصحافي علي عبد الخالق عضو مجلس "النقابة الوطنية للصحافيين" التي كانت لي وقفات نقدية عديده بشأنها، استقال من منصبه ونشر استقالته على صفحته على الفيسبوك "الصورة" في هيئة اعتذار تهكمي لزملائه في النقابة بعنوان "خذلتكم" .

فيديو وتعليق :سعد البزاز، إلى المستنقع الصهيوني سِرْ

: تسجيل الفيديو هذا، والذي اطلعت عليه قبل أيام، يعود تاريخه المدون عليه إلى شهر أيلول سبتمبر 2015، ولكني أرجح أنه يعود لتاريخ أقدم من ذلك، وفيه يدلي سعد البزاز، صاحب قناة الشرقية وأحد أقطاب الجهاز الإعلامي الحزبي للنظام السابق، بتصريح باللغة الإنكليزية يقول فيه كلاما يخاله السامع مأخوذا حرفيا من الكلائش التافهة التي يكررها المتصهينون العرب والعراقيون من اللبراليين والإسلاميين السابقين واليساريين - يساريو بريمر تحديدا مع انهم أكثر جبناً وفعالية من زملائهم السابقين- من أمثال مثال الآلوسي ونجم والي و إياد جمال الدين والطائفيين المتهافتين على صفحات أمثال أفيخاي أدرعي، لنقرأ ترجمة ما قال

الصدر في قصقوصته الجديدة ضد المتظاهرين السلميين، لماذا؟

ما معنى كلام السيد الصدر في قصقوصته الجديدة "الصورة"؟ لماذا يدين المحتجين السلمين الذين هتفوا ضد رئيس حكومة المحاصصة حيدر العبادي في محافظة واسط وهم يواجهون قمع القوات الأمنية القاسي بصدور عارية؟ 
-هل هي محاولة لتأميم أو  احتكار أو "صَدْرَنَة " حركة الاحتجاج الشعبية على عجرها وبجرها وضعفها وهناتها و نوعية قياداتها المشوَّشة والمضطربة الراهنة في الوقت الحاضر؟ إذا كانت الحجة هي انشغال الحكومة بعمليات تحرير أيمن الموصل فالتيار الصدري وذيله "المدني" لم يكفا عن التظاهر طوال فترة تلك العمليات والعمليات السابقة لها!