استفتاء،كردستان

عاجل وخطير : التحالف الأميركي يهدد بقصف من يبدأ الهجوم على كركوك أي أنه يهدد القوات العراقية الاتحادية فقط !

 التهديد الذي أطلقه التحالف الدولي "الأميركي" بقصف الطرف الذي يبدأ الهجوم في كركوك (كما ورد على لسان آزاد جباري، رئيس اللجنة الأمنية في مجلس كركوك) هو انحياز أميركي صريح إلى جانب البارزاني وحلفائه وهو السبب في زيادة تعنت الانفصاليين وعنادهم. بل هو إعلان حرب على القوات العراقية الاتحادية فقط وحماية معلنة لهؤلاء الانفصاليين. الأميركيون يهددون بقصف الجيش العراقي والقوات الرديفة له لأنه هو الذي يريد بسط سيادة الدولة العراقية على الأراضي التي انتزعتها بقوة السلاح قوات البيشمركة.

قراءة مكثفة في الأحداث: تراجع العبادي عن شرط إلغاء نتائج الاستفتاء وتظاهرة ساحة التحرير المريبة وستفزازات كوسرت رسول و نجم الدين كريم

علاء اللامي

هذه قراءتي لأحداث اليومين الماضيين، عذرا عن تأخري في نشرها فقد كنت أكتبها بطريقة الإملاء على أحد الأحبة فشكرا له، وسأنشرها على شكل فقرات مرقمة، وشكرا لكم على تعليقاتكم عليها وعذرا مكررا عن عدم متابعتها والرد عليها كما اعتدت أن أفعل:

بغداد تناور بين الدبلوماسية و«الحرب المفتوحة»: عمليةٌ عسكرية لاستعادة نفط كركوك

نور أيوب

بات خبراً يومياً دعوة مسعود البرزاني وفريقه للحوار مع بغداد، مقابل سلسلة من المواقف «التصعيدية» ضد «إقليم كردستان»، تنحو باتجاه تصاعدي، مع تمسّك البرزاني باستفتائه. وبين تمسّك بغداد بإبقاء المواجهة مع أربيل في «إطارها السياسي» ومواصلتها «تأديب» مسؤولي «الإقليم»، فإن الحكومة الاتحادية في طور الإعداد لتصعيدٍ مقبلٍ يكون بعودة قواتها إلى كركوك، وتحديداً لاستعادة حقولها النفطية، دون الدخول إلى المدينة أو المساس بالمدنيينن

لا يزال الحديث قائماً عن تداعيات استفتاء انفصال «إقليم كردستان» عن العراق، الشهر الماضي.

فتنة البارزاني و مخطط تقسيم العراق 1 و2

نصير المهدي   1-فتنة البارزاني وضعت مخطط تقسيم العراق قيد التنفيذ والأهم منه أنه وضع اليد بالاستفتاء على المناطق التي امتدت يد الأطماع " الكردية " اليها من كركوك الى الموصل فديالي والكوت وهذا الأمر الواقع تكرس بالاستفتاء بعد أن استكمل البارزاني السيطرة من خلال عملية الاستلام والتسليم عبر داعش التي من المصادفات الغريبة في العراق وسوريا أيضا تستولي على المناطق التي تمتد اليها عين الأطماع " الكردية " ثم تنسحب منها في ليلة ظلماء فتأتي عصابات البييشمركة وتضع يدها عليها والأمر كما يبدو عفويا وبريئا خاصة وأن الجيشين العراقي والسوري منشغلان بمقاتلة الإرهاب في مناطق أخرى والعملية السياسية في العراق

تسريبات وتحليل عن خطة الثلاثي علاوي والجبوري والنجيفي:

علاء اللامي

نشرت صحيفة الحياة السعودية تقريرا وردت فيه بعض التسريبات عما توصل إليه زوار البارزاني الثلاثة يوم أمس. الصحيفة قالت إن (الخيارات المطروحة تتمحور حول تجزئة الأزمة وفصلها عن تأثيرها في المناطق المتنازع عليها وحول ما ترتب على الاستفتاء). وهذا اعتراف ضمني بحق البارزاني بإعلان دولته في المحافظات الثلاث أربيل ودهوك والسليمانية وبدء التفاوض حول المناطق المنتزعة بالقوة مثل كركوك وسنجار وخانقين وغيرها في سهل نينوى. 

 الرتل الخامس من ساسة بغداد يهرع لفك الخناق عن البارزاني ومشروعه الانفصالي

1-رئيس البرلمان الاتحادي سليم الجبوري يزور مسعود البارزاني في أربيل و( يتبادل معه الآراء حول المستجدات السياسية في العراق وحول استفتاء شعب كردستان) كما قال بيان مكتب رئيس الاقليم منتهي الشرعية مسعود البارزاني.

اتفاق الأربع نقاط بين علاوي والنجيفي والبارزاني عملية غدر وخداع للعراقيين وتثمير لاستفتاء البارزاني

علاء اللامي

تحولت الورقة السداسية التي قدمها إياد علاوي والتي توقفنا عندها بالنقد في منشور سابق، تحولت الى "مربع" بعد اجتماعه رفقة أسامه النجيفي مع مسعود البارزاني يتكون من النقاط التالية كما وردت في بيان لمكتب البارزاني:
(النقطة الاولى تتضمن البدء بحوار واجتماعات بين الاطراف السياسية الرئيسة في العراق للعمل على تهدئة الاوضاع. والثانية تضمنت ان تكون الاجتماعات حول برنامج عمل مفتوح. والنقطة الثالثة تضمنت الرفع الفوري للعقوبات التي فرضت على اقليم كوردستان. والنقطة الرابعة والاخيرة تضمنت ان تبدأ الحوارات في مستقبل قريب استنادا على الية خاصة للتنسيق المستمر).

استفتاء البرزاني: تكتيك أم استراتيجية؟

حسني محلي 

تقود عائلة البرزاني النضال الكردي، السياسي منه والمسلّح، منذ سقوط جمهورية مهاباد وإعدام زعيمها قادر محمد، وهروب الملا مصطفى البرزاني إلى العراق، الذي كان تحت الإدارة البريطانية غير المباشرة في عهد الملك فيصل الثاني.

الرد على تدخلات أردوغان و تصريحاته ضد الكرد: لا للحرب الأهلية لا لمغامرة البارزاني الانفصالية

علاء اللامي

الرد على نفاق أردوغان أصبح ضروريا، فالبارزاني أضعف من يرد عليه بعد أن وضع أموال النفط المهرب في حسابات تركية تحت رحمة أردوغان... حين يتهجم أردوغان على طموحات الكرد المشروعة كأمة ويصفها بـ"أحلام الطفولة" ويهدد بتجويع الكرد في العراق فهو لا يدافع عن وحدة العراق، فحتى حكومة المحاصصة الطائفية ببغداد والتي ساهمت الزعامات الكردية الحليفة للاحتلال في قيامها وحمايتها قالت - حكومة بغداد - أنها لا تريد تجويع الكرد وإنها مستعدة لدفع رواتب المواطنين في الإقليم والتي قطعها البارزاني إذا عادت سيطرة الحكومة الاتحادية على تصدير النفط من الإقليم!

العراقيون وأزمة استفتاء اقليم كوردستان (1 -2).. دراسة سيكولوجية

دأبت على رصد الأحداث والظواهر الاجتماعية التي جرت وتجري في العراق الجديد بدءا من حصول (الفرهود) يوم سقوط النظام في (9 نيسان 2003 ) وصولا الى ازمة استفتاء اقليم كردستان في (25ايلول 2017)، عبر استطلاعات للرأي وذلك لثلاثة أهداف:

الأول: تحليل الشخصية العراقية في اوقات الازمات،

الثاني: توثيقها للتاريخ بدراسة موضوعية،

والثالث: تقديم معرفة جديدة عراقية في سيكولوجيا الجماهير على صعيد علم النفس العالمي.

استطلاعات استفتاء اقليم كردستان

لا تعنيني هنا الاشكالات القانونية والاجتهادات في تفسير مواد الدستور بخصوص دستورية او عدم دستورية اس