استفتاء،كردستان

الرد على تدخلات أردوغان و تصريحاته ضد الكرد: لا للحرب الأهلية لا لمغامرة البارزاني الانفصالية

علاء اللامي

الرد على نفاق أردوغان أصبح ضروريا، فالبارزاني أضعف من يرد عليه بعد أن وضع أموال النفط المهرب في حسابات تركية تحت رحمة أردوغان... حين يتهجم أردوغان على طموحات الكرد المشروعة كأمة ويصفها بـ"أحلام الطفولة" ويهدد بتجويع الكرد في العراق فهو لا يدافع عن وحدة العراق، فحتى حكومة المحاصصة الطائفية ببغداد والتي ساهمت الزعامات الكردية الحليفة للاحتلال في قيامها وحمايتها قالت - حكومة بغداد - أنها لا تريد تجويع الكرد وإنها مستعدة لدفع رواتب المواطنين في الإقليم والتي قطعها البارزاني إذا عادت سيطرة الحكومة الاتحادية على تصدير النفط من الإقليم!

العراقيون وأزمة استفتاء اقليم كوردستان (1 -2).. دراسة سيكولوجية

دأبت على رصد الأحداث والظواهر الاجتماعية التي جرت وتجري في العراق الجديد بدءا من حصول (الفرهود) يوم سقوط النظام في (9 نيسان 2003 ) وصولا الى ازمة استفتاء اقليم كردستان في (25ايلول 2017)، عبر استطلاعات للرأي وذلك لثلاثة أهداف:

الأول: تحليل الشخصية العراقية في اوقات الازمات،

الثاني: توثيقها للتاريخ بدراسة موضوعية،

والثالث: تقديم معرفة جديدة عراقية في سيكولوجيا الجماهير على صعيد علم النفس العالمي.

استطلاعات استفتاء اقليم كردستان

لا تعنيني هنا الاشكالات القانونية والاجتهادات في تفسير مواد الدستور بخصوص دستورية او عدم دستورية اس

ورقة علاوي السداسية تُخْرِجُ التدويل من الباب لتدخله من الشباك

قدم إياد علاوي اليوم ورقة من ست نقاط إلى (العبادي والبارزاني لتكون أساسا لمفاوضات) لحل أزمة الاستفتاء الانفصالي الذي أجري في الإقليم. النقاط الست هي باختصار: 1- فتح باب الحوار دون شروط مسبقة لأي طرف.
2-سقف الحوار هو دستور جمهورية العراق.
3-دعوة الامم المتحدة لدعم الحوار ومطالبة الامين العام ان يبعث ممثلا مدعوما بفريق من الخبراء.
4-ايقاف التصعيد والحملات الاعلامية والقرارات التي تتسبب في مزيد من التوتر.
5-بذل أقصى الجهود لتجنب أي صدام مسلح في المناطق المختلف عليها وفي مقدمتها محافظة كركوك.
6-إيجاد الحلول وطنيا والابتعاد عن التدخلات الخارجية لدول الجوار.

شخصية صهيونية خطيرة أخرى في صورة "غرفة عمليات تقسيم العراق" للبارزاني وفخري كريم

الكشف عن وجود شخصية صهيونية خطيرة أخرى في صورة "غرفة عمليات تقسيم العراق" التي ظهر فيها برنارد ليفي وكوشنير ومسعود بارزاني وصبيه فخري كريم وآخرون: كشف الكاتب اللبناني والأستاذ في العلوم السياسية في جامعة ولاية كاليفورنيا "ستانيسلاوس" أسعد أبو خليل عن وجود شخصية صهيونية ثالثة ظهرت في الصورة التي التقطت لمجموعة من السياسيين الأجانب والعراقيين وهي تحيط بمسعود البارزاني، هي شخصية ديفيد بولاك، مندوب "مؤسسة واشنطن" الذراع الفكري للوبي الاسرائيلي في واشنطن.

مابعد الأستفتاء : العائلة الحاكمة ولعبة الولد الضال

عارف معروف

ذهب التفاؤل بالبعض حدّ تمني ، ولا اقول توقع ، ان تكون خطوة مسعود البارزاني العالقه في الهواء ، بأعلانه الاستفتاء وتنفيذه ما اعلن ، رغم كل التهديدات ، هي القادح لا لمراجعة دستوريه واجرائيه لكل المخالفات والخروقات في العلاقة بين الاقليم والمركز منذ 2003 حتى اليوم واعادة تأسيسها على نحو سليم ، بل وامكانية تحريكها لسلسلة تداعيات قد تتدحرج معها ، وتلف بكرة الثلج التي ستتعاظم ، الكثير من الرؤوس والمصالح ، في طول البلاد وعرضها و التي تأسست على ذات ما تأسست عليه تجاوزات القيادة الكرديه وسلوكها من اسس ! 

تعقيبا على مقالة النائب شوان داودي

علاء اللامي

لنقارن موقف هذا النائب الكردي القومي الواضح والقوي بموقف الحزب الشيوعي الهزيل من الاستفتاء: لكي لا يتهمنا البعض بالتحامل و بعدم الموضوعية و الإنصاف في قراءة موقف الحزب الشيوعي العراقي- اللجنة المركزية الذي عبر عنه بيان الحزب الذي توقفت عنده بالنقد في المنشور السابق، دعونا نقرأ مقارنين بين هذا البيان الذي يريد ترويج وتسويق الورقة الأميركية وبين موقف آخر جرئ وواضح، عبَّر عنه نائب كردي قومي من كركوك هو شوان داودي والذي لا يخفي أنه ( انخرطتُ في صفوف الحركة القومية الكردية وأنا في الرابعة عشرة من عمري، أي انني ومنذ 36 سنة لم أنقطع يوما ...)، ولهذا، أعيد هنا نشر فقرات مهمة

وجهة نظر صريحة ومهمة جدا حول استفتاء الإقليم: ليعلنها دون ان يأبه بنا!

النائب عن كركوك شوان داودي

الصمت في المواقف الصعبة يولد الاحترام, عكس الصراع والجدل اللذين يولدان التنافر والحقد. من هذا المنطلق وقبل اسابيع من عملية الاستفتاء اخترت السكوت وابتعدت عن وسائل الاعلام ولم اتحدث لأية وسيلة اعلامية أو المشاركة في أي برنامج ما كي انأى بنفسي عن هذه المعمعة, بل وصل الأمر بي ان لا أكتب مقالتي الأسبوعية التي أعتدت عليها.

ماذا بعد فتنة استفتاء البارزاني؟

نصير المهدي

إنتهى استفتاء فتنة مسعود المعروف النتائج سلفا على طريقة استفتاءات الأنظمة العربية التي دأب " المثقفون " على نقدها والتذكير بها وتعيير أصحابها وأتباعهم بها وصمتوا على الأمر نفسه صمتا مريبا بعد أن مهدوا لفتنة البارزاني بإثارة الضجيج حول تصعيد مزعزم من الرافضين لخطوته المشبوهة وغطوا على تصعيده وتهديداته في الخطاب والممارسة وبدأت الآن خطوات تسويق البارزاني وفتنته لا من أجل ربط قدميه لمنعه من المضي في الخطوات التالية ولكن من أجل إعادته الى الصف كي يستحصل الموافقة على مطامعه بقبول عراقي رسمي فلا يضيع من مطالبه شيئا في خضم الرفض الوطني لمشروعه الانفصالي وما ان انتهت شعارات ر

الحزب الشيوعي العراقي يحاول تسويق ورقة مبعوث ترامب ماكغورك لتثمير استفتاء البارزاني سياسيا

علاء اللامي

الحزب الشيوعي العراقي يحاول تسويق ورقة مبعوث ترامب ماكغورك لتثمير استفتاء البارزاني سياسيا: البيان الأخير للمكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي -اللجنة المركزية مؤسف ومرفوض من وجهة نظري الشخصية، فقد تضمن البيان دعوة للحوار غير المشروط بين (الحكومة الاتحادية وحكومة كردستان). لاحظوا لطفا كيف اختفت عبارة "إقليم كردستان" من هذه الجملة وتحولت إلى "كردستان" حاف، وكأن محرر البيان لم يعد يعترف بأن كردستان إقليم عراقي، ولا شيء بريئا  في دنيا السياسة!

نحو حوار غير مشروط على اساس الدستور

بيان للحزب الشيوعي العراقي

تواجه بلادنا منذ الاستفتاء في اقليم كردستان يوم 25 ايلول الجاري وضعا بالغ الصعوبة والتعقيد، يهدد امنها ومستقبلها في الصميم، ويستدعي تحركا عاجلا ومسؤولا من طرف القوى السياسية الوطنية وكل المخلصين والحريصين على تبديد المخاطر الماثلة.