قناة الجزيرة

قناة «الجزيرة» عادت إلى حضن العروبة... سبحان مغيّر الأحوال!

شبكة «الجزيرة» القطرية كانت من أوائل القنوات التي روّجت لثقافة التحاور مع الإسرائيلي من خلال مقابلته. اليوم، ومع أزمة الخليج المستجدة وعزل قطر ديبلوماسياً وتجارياً وسياسياً، لم تجد قناة «الرأي والرأي الآخر» سبيلاً في الرد على الهجوم الصاعق من الإعلام السعودي، سوى التفتيش عن ثغرات تطبيعية تقيمها المملكة مع الكيان الصهيوني (علماً أن التطبيع قائم منذ زمن هناك). تغيّر كامل في خطاب «الجزيرة» أرسته الأيام الماضية.

باتت «إسرائيل» محتلة وهاتكة لأعراض وأراضي الفلسطينيين.