العولمة

دول وطنية ديمقراطية جديدة في عصر العولمة

استغرق نشوء الدولة الوطنية الحديثة فترة زمنية طويلة استمرت ما يقارب القرون الأربعة مترافقة مع عصر النهضة والإصلاح في أوروبا، أي مع نشوء الرأسمالية وصعودها منذ نهاية القرن الخامس عشر حتى نهايات القرن التاسع عشر، إذا اعتمدنا تصنيف المؤرخ البريطاني أرنولد توينبي، أي منذ بدايات تشكل البورجوازية الحديثة مع تحول الورش الحرفية إلى مصانع صغيرة وانطلاق الإصلاح الديني في أوروبا وبدء الاحتجاج على سلطة الكنيسة والمباشرة في جمع الضرائب واحتكارها وإعادة استخدامها حتى قيام الثورة الفرنسية وتجلي كيان الدولة الحديثة القائمة على تنظيرات العقد الاجتماعي المختلفة، ونستطيع القول إنها كذلك مراح